• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

كسل المرأة عن الرياضة.. تخمة وأوجاع وزيادة وزن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 أغسطس 2016

نسرين درزي (أبوظبي)

نصح خبراء الرشاقة المرأة عموماً بتعديل أجندة مواعيدها بما يضمن حصولها على جرعة كافية من الحركة مع تغيير الأسلوب والمكان، وأكد الأطباء أن الامتناع عن الرياضة أو الحركة بحسب المعتاد يؤدي عند شريحة من النساء إلى الشعور بالتخمة، حيث تكثر آلام المعدة ومشاكل القولون، بالإضافة إلى زيادة الوزن بسبب التكاسل وعدم الرغبة في الخروج من البيت إلى النادي أو حتى السوق.

وقالت إيما وودكوك المهتمة بالحملات الرياضية إن أفضل ما يمكن أن تتبعه النساء في الصيف الاشتراك ضمن برامج متخصصة فيها مجموعة من الأنشطة التفاعلية، إذ من المفيد أن تجتمع الصديقات على ممارسة حصص رياضية يعملن على تنظيمها مداورة فيما بينهن، وبهذه الطريقة يضمن التسلية والإفادة في آن بعيداً عن النوادي الرياضية المغلقة.

وأكدت أنه للحفاظ على اللياقة البدنية خلال أشهر الصيف لا بد من التشجيع على مفهوم استخدام الأجهزة المتحركة داخل البيت والتي تساعد على المشي والهرولة ولو نصف ساعة في اليوم وفي الزمان والمكان الذي تحدده المرأة. واعتبرت وودكوك أن هذا النوع من الممارسات يدعو إلى بناء مجتمع صحي ويمكن من الاستعاضة عن ممارسة ركوب الدراجات الهوائية من الهواء الطلق إلى الداخل. وحثت على ضرورة الالتزام بالحركة اليومية مثل العمل في حديقة المنزل وأعمال التنظيف ولو الخفيفة.

تمارين منزلية

وذكرت خبيرة التدريب الرياضي راكيل سيدرو أن الجسم أكثر ما يكون بحاجة إلى التوازن خلال فصل الصيف عندما يتغير نظامه الغذائي، وأن الالتزام بالذهاب إلى النادي الرياضي أمر لابد منه للمرأة على اختلاف مراحلها العمرية، وإذا كانت تشعر بشيء من الخمول مع ارتفاع حرارة الشمس فيمكنها التركيز على تدريبات معينة داخل بيتها أو في مكان عملها. واعتبرت أنه لا يوجد أي مبرر لعدم القيام بالحركة خلال اليوم، لأن المرأة قادرة على إيجاد الظروف المناسبة لأداء التمارين الرياضية لساعة واحدة في اليوم أو لنصف ساعة على الأقل. وذكرت راكيل أن النساء اللاتي يعتدن على ممارسة الرياضة ويفرحن بالنتيجة المرضية التي يرينها على أجسامهن ونفسياتهن يوماً بعد يوم، يدركن أهمية عدم الانقطاع عنها. وأوضحت أن التمارين لا تقتصر بالمبدأ على هدف خسارة الوزن وحسب، وإنما هي نظام حياة. ومن هنا يمكن اعتبار الحركة أثناء القيام بالأعمال المنزلية من أفضل التمرينات المساعدة على اللياقة خلال أشهر الصيف. كما أنها مسؤولة عن إعادة النشاط والحيوية إلى الجسم وكذلك تحفيز وظائف الجسم على العمل بشكل صحي. مع التخفيف من الأعراض التي تتسبب بها مشاكل المعدة وعسر الهضم وتراكم الدهون. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا