• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

الحكومة التونسية مصممة على تنظيم انتخابات عامة في 2014

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 أبريل 2014

أكد مهدي جمعة، رئيس الحكومة التونسية، أمس، في مقابلة مع وكالة «فرانس برس»، تصميم حكومته على إجراء الانتخابات العامة قبل نهاية 2014، لكنه لم يستبعد احتمال تأجيلها بسبب التأخير في التصويت على القانون الانتخابي.

وقال جمعة «لدينا التزام واضح جداً هو المساعدة في تنظيم الانتخابات، وتوفير المناخ الملائم لتنظيمها قبل نهاية هذا العام».

وتنص الأحكام الانتقالية للدستور التونسي الجديد الذي تمت المصادقة عليه في 26 يناير 2014 على تنظيم انتخابات عامة قبل نهاية 2014، وتعهدت حكومة جمعة بتنظيمها في هذه الآجال. وأضاف مهدي جمعة «يجب أن نؤمن بذلك، لكن الجدول الزمني ضيق جداً لأنه حصل تأخير في إصدار القانون الذي ينظّم إجراء الانتخابات. لكن اعتقد أنه يجب مواصلة العمل، نحن كلنا مجندون».

وتابع مهدي جمعة «هناك دائماً إمكانية لتأجيل الانتخابات ما دامت لم تُجر بعد، وكلما تفاقم التأخير أصبحت الإمكانية واردة أكثر، إنها مسألة إدارة للجدول الزمني. وعلينا بالفعل أن نستجمع قوانا». واستبعد جمعة الترشح للانتخابات الرئاسية والتشريعية القادمة.

وقال في هذا السياق «أتريدون معرفته هل أني سأترشّح أم لا؟ الإجابة هي لا»، متوقعاً أن يعود للعمل «بالتأكيد في القطاع الخاص».(تونس-أ ف ب)