• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

عودة فيلبس تخطف الأنظار رغم خسارته أمام لوكتي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 أبريل 2014

خطف أسطورة السباحة الأميركي مايكل فيلبس الأنظار بعد عودته عن اعتزاله، فحل ثانياً في سباق 100 متر فراشة وراء مواطنه راين لوكتي في جائزة ميسا الأميركية الكبرى (أريزونا).

وكادت عودة فيلبس تكون كاملة، فحقق صباحاً أفضل توقيت في التصفيات (84: 52 ثانية)، لكن في النهائي خضع أمام غريمه لوكتي. وفرض لوكتي، حامل 5 ذهبيات أولمبية، سيطرته على السباق من بدايته حتى نهايته، فسجل 93: 51 ثانية مقابل 13: 52 لفيلبس. وقال فيلبس، حامل الرقم القياسي في السباق (82: 49 ثانية حققه عام 2009): «أنا الناقد الأكثر قساوة بحق نفسي، أعرف أنه يمكنني تقديم الأفضل، لكن كما قلت الأربعاء، أنا استمتع كثيراً، من الرائع العودة أمام جمهور مماثل (نحو 1200 متفرج في مركز سكايلاين المائي في ضواحي فينيكس)». وكان فيلبس الذي يحتفل بميلاده التاسع والعشرين في يونيو، أعلن اعتزاله بعد حصده ست ميداليات خلال أولمبياد لندن 2012، وهو يضع نصب عينيه أحواض ريو دي جانيرو في الأولمبياد البرازيلي في 2016، بعدما أحرز 22 ميدالية أولمبية (بينها 18 ذهبية) وهو رقم قياسي. (واشنطن - أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا