• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بخاري يتوعد «بوكو حرام»

مسيرات في نيجيريا بالذكرى الأولى لاختطاف فتيات شيبوك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 أبريل 2015

أبوجا (وكالات)

شارك آلاف النيجيريين أمس بمسيرات في أبوجا ولاجوس وعدد من المدن إحياء للذكرى السنوية الأولى لخطف جماعة "بوكو حرام" الإرهابية 276 فتاة من مهجع مدرستهن ببلدة شيبوك الواقعة في ولاية بورنو شمال شرق نيجيريا، وذلك وسط تأكيد الرئيس النيجيري المنتخب محمد بخاري أنه يعتزم فعل كل ما في وسعه من أجل تحرير الطالبات من المختطفين، لكن مع إقراره في الوقت نفسه أنه لا يمكنه التعهد بذلك لأن مكان الفتيات لا يزال غير معروف حتى الآن. وكانت 57 فتاة قد نجحن بالفرار من قبضة الخاطفين، إلا أنه لم يتم العثور على أثر للأخريات. وقال بخاري في بيان "لا نعرف ما إذا كان من الممكن إنقاذ فتيات شيبوك..مكانهن غير معروف وأتمنى أن اعثر عليهن لكنني لا استطيع أن اعد بذلك، وإنما أقول لكل أب وفرد أسرة وصديق للفتيات إن حكومتي ستفعل كل ما بوسعها لإعادتهن"، لكنه أضاف "إنه سيتم التعامل مع جماعة بوكو حرام بكل الحزم كي يتم وضع حد للإرهاب ولإعادة السلام". وقال ممثل الأمم المتحدة الخاص لغرب أفريقيا محمد بن شمباس إن المقاتلين أخذوا بعض الفتيات المحتجزات إلى غابة سامبيسا وهي محمية كبيرة تعود للحقبة الاستعمارية حيث يعتقد أن بعض أعضاء الجماعة يعيدون تنظيم صفوفهم، وأضاف لـ"رويترز" في مطلع الأسبوع "يعتقد أنهم في غابة سامبيسا لاستغلالهن كدروع بشرية". ويقام في أبوجا تجمع لحركة "برينغ باك آور غيرلز" (أعيدوا فتياتنا) يوميا منذ سنة للمطالبة بالإفراج عن الرهائن. وقال مسؤولو حملة "أعيدوا فتياتنا" انه ستتم إضاءة مبنى "امباير ستيت" في نيويورك باللونين الأحمر والبنفسجي تعبيرا عن التضامن ورمزا لمكافحة العنف الذي تتعرض له النساء. وقالت حبيبة بالوغون إحدى المسؤولات عن التنسيق في الحركة "انه أمر رائع أن يتذكر العالم وينقل الرسالة باننا لن ننسى ولن نتوقف حتى نعرف ما حصل لفتياتنا".

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا