• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

سليم عبدالرحمن يعتمد خطة «الهجوم الشامل» في الوصل

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 أبريل 2014

علي معالي (دبي)

يضع سليم عبدالرحمن مدرب الوصل، اللمسات الأخيرة في مران اليوم اليوم، قبل مباراة الغد أمام الإمارات، حيث يبحث «الفهود» عن كيفية الخروج من «النفق المظلم» المتمثل في الخسائر المتنوعة هذا الموسم، واستقر الجهاز على التشكيلة التي تخوض اللقاء، مع الخطة المناسبة لتخطي عقبة «الصقور»، والحصول على النقاط الكاملة، رغم أن «الأصفر» يحتاج إلى «نقطة» فقط للابتعاد عن شبح الهبوط تماماً.

ويعتمد الوصل في مباراته المقبلة على الجانب الهجومي بشكل أساسي، بوجود ريكاردو أوليفييرا ومحمد ناصر، على أن يلعب الوسط دوراً هجومياً آخر، من خلال الضغط المستمر على المنافس، ويركز سليم مع لاعبيه على ضرورة خطف هدف مبكر يمنح اللاعبين الثقة الكاملة، والتي اهتزت كثيراً في الفترات الماضية، وخلال الأيام الماضية ركز الجهاز الفني على كيفية الاختراق من عمق الملعب، مع التحرك المناسب على طرفي الملعب، عن طريق فهد حديد وخليفة عبدالله.

وفي الوقت نفسه، طالب سليم من الدفاع ضرورة التركيز الكامل، ومراقبة هجوم الإمارات، لأن المنافس يلعب بطريقة مفتوحة، وهو ما يجعل للقاء الغد متعة كبيرة، نتيجة بحث كل فريق عن تحقيق الفوز، ورغم افتقاد «الإمبراطور» جهود اثنين من لاعبيه البارزين، وهما الأرجنتيني خوان كوليو، والمدافع حسن زهران، فإن البدائل متاحة في الفريق، خاصة بعد عودة التشيلي أديسون بوتش، ويعوض ياسر سالم غياب زهران إلى جوار وحيد إسماعيل، على أن يشغل محمد جمال مركز المدافع الأيمن، وهناك حالة تفاؤل كبيرة، لأن فترة التوقف الحالية كانت فرصة مناسبة تماماً لأن يراجع اللاعبون حساباتهم حتى يستعيد الفريق قوته في الجولات المتبقية، حتى ينهي «الفهود» الموسم بالشكل اللائق به.

ومن المتوقع أن تزحف جماهير الوصل خلف الفريق، خاصة أن المباراة رد اعتبار لـ «الإمبراطور»، بعد خسارته أمام «الصقور» بهدفين لهدف في الدور الأول.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا