• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بهدفي عيسى وسعود

«أبيض 98» يجدد تفوقه على «الأوزبكي» في الودية الثانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 أبريل 2014

اختتم منتخبنا الوطني للناشئين لكرة القدم «مواليد 98»، معسكره الداخلي الذي استمر لمدة أربعة أيام، بفندق اتحاد الكرة في الخوانيج، بعد فوزه مساء أمس الأول على نظيره منتخب أوزبكستان بهدفين لهدف، في المباراة الودية الثانية التي جمعتهما على ملعب ذياب عوانة بدبي، ضمن تحضيرات «الأبيض» للمشاركة في بطولة كأس الخليج للناشئين أغسطس المقبل.

ودفع بدر صالح مدرب منتخبنا الوطني بتشكيلة ضمت محمد فاضل، علي عيد، سعيد جمعة، يوسف حمد، خليفة محمد، عبدالعزيز سالم، يوسف عبدالكريم، ماجد لافي، عيسى محمد، خميس إسماعيل وعبدالله فيصل الكربي.

جاءت مجريات الشوط الأول سريعة من المنتخبين اللذين تبادلا السيطرة على الكرة، لكن من دون تسجيل أي هدف، وفي الثاني أتاح الجهاز الفني لمنتخبنا الفرصة لأكبر عدد من اللاعبين، ونجح «الأبيض» في التقدم بهدف من ضربة جزاء نفذها بنجاح عيسى محمد في الدقيقة 56، وأدرك «الأوزبكي» التعادل في الدقيقة 66، فيما أحرز سعود عبد الرزاق هدفاً رائعاً في الدقائق الأخيرة من المباراة، رجح به كفة منتخبنا الذي فاز في الودية الأولى بهدفين، أدار المباراة أحمد عيسى درويش وحمد علي عبد الرحمن وحمد حسين درويش، حضر اللقاء الدكتور موسى عباس عضو لجنة المنتخبات، وعبد القادر حسن مدير إدارة المنتخبات باتحاد الكرة، وسالم جوهر إداري منتخب الشباب.

وأبدى زكريا أحمد مدرب حراس منتخبنا الوطني للناشئين مواليد 98 سعادته بالمستوى المتطور للاعبي المنتخب، وقال: «ظهر اللاعبون بأداء متميز في المباراتين الوديتين ضد أوزبكستان، خاصة أن المدرب بدر صالح عمل على إضافة عناصر جديدة في القائمة، وقدمت بدورها مستوى طيباً».

وقال: «إن تألق القائمة الأساسية لمنتخبنا والعناصر الجديدة تزيد من صعوبة اختيار اللاعبين قبل المشاركة في بطولة كأس الخليج للناشئين، وهو أمر إيجابي، كما أشاد بإمكانات الحارس عبدالله سالم من نادي الفجيرة الذي انضم حديثاً لقائمة «الأبيض»، وقدم أداءً متميزاً، بعد أن شارك في مباراة أمس الأول عقب إصابة محمد فاضل.

(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا