• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

73% نسبة نمو نزلاء المنشآت الفندقية من السوق الصيني

عائدات فنادق الشارقة تنمو 7% خلال 6 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 أغسطس 2016

الشارقة (الاتحاد)

حققت المنشآت الفندقية في إمارة الشارقة حجم عائدات وصل إلى 378 مليون درهم خلال النصف الأول من العام الجاري، وذلك بنسبة نمو بلغت 7% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، وذلك حسب إحصائيات هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة حول أداء القطاع السياحي بالإمارة خلال الست أشهر الأولى من 2016.

وشهدت المنشآت الفندقية خلال النصف الأول من عام 2016 نسب إشغال وصلت إلى 62%، حيث استقبلت الإمارة 878 ألف نزيل فندقي قاموا بقضاء ما مجموعه 1.99 مليون ليلة فندقية في جميع المنشآت، بنسبة زيادة وصلت إلى 19% بالمقارنة مع إجمالي عدد الليالي الفندقية التي قضاها السياح في فنادق الشارقة خلال النصف الأول من العام الماضي.

وشهدت حجوزات المنشآت الفندقية من السوق الصيني نمواً ملحوظاً، حيث استقبلت الإمارة 53589 نزيلا، ليرتفع بذلك عدد الزوار من الصين إلى 73.2% خلال النصف الأول من العام الحالي بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، حيث تحرص الهيئة على التواجد في السوق الصيني واستقطاب السياح عبر افتتاح مكتب تمثيلي للهيئة في الصين.

وقال خالد جاسم المدفع، رئيس الهيئة، إن النتائج الإيجابية التي حققتها الشارقة تؤكد ازدياد جاذبيتها كوجهة سياحية رائدة للعائلات من جميع أنحاء العالم، الأمر الذي يدعم خططها السياحية الرامية إلى استقطاب 10 ملايين سائح بحلول العام 2021. كما تُظهر هذه النتائج نجاح وتميز الإمارة في تنويع العروض والمنتجات السياحية التي تقدمها للزوار على اختلاف متطلباتهم.

ونوه إلى أن الارتفاع المستمر في أعداد نزلاء المنشآت الفندقية بالشارقة يواكب دعائم رؤية الشارقة السياحية، والتي يُعد أهمها تقديم باقات وعروض تستهدف العائلات وتوفر لهم تجارب جديدة ومبتكرة ترتقي بالمقومات السياحية في الإمارة إلى مستويات عالمية، وتجعل منها وجهة عالمية.

وأظهرت الإحصائيات أيضاً ارتفاعاً في أعداد الزوار القادمين إلى الإمارة من السوق الباكستاني بنسبة 10.3%، حيث وصل عدد نزلاء المنشآت الفندقية من السوق الباكستاني إلى 30774 نزيلا، كما شهدت نفس الفترة استقبال الشارقة 74707 نزلاء من السوق الهندي، وارتفع عدد نزلاء الفنادق من السوق الآسيوي بنسبة مبشرة وصلت إلى 12% بعدد نزلاء تجاوز 207645 نزيلا فندقيا. وبسبب هذا الارتفاع فقد أصبح السوق الآسيوي ثاني أكبر سوق مُصدر للسياح إلى الشارقة بعد سوق دول مجلس التعاون الخليجي، حيث استقبلت الإمارة خلال النصف الأول من العام الجاري 219264 نزيلا فندقيا من هذا السوق، جاء 109829 منهم من السوق العماني، فيما استقبلت الإمارة 97873 نزيلا من السوق الإماراتي و80243 نزيلا من السوق السعودي.

وحل السوق الأوروبي في المركز الثالث، بعد أن استقبلت الشارقة خلال النصف الأول من العام الجاري 180768 نزيلاً أوروبياً، فيما شهدت نفس الفترة عودة النشاط من السوق الروسي والذي حقق نسبة ارتفاع في أعداد زواره القادمين إلى الإمارة بنسبة 1.8% ليصل أعداد نزلاء الفنادق منه إلى 54461 نزيلا.

وبلغ إجمالي النزلاء من الدول العربية غير الخليجية 122382 نزيلا فندقيا، حيث شهد عدد نزلاء الفنادق من السوق الأردني ارتفاعاً بنسبة 4% ليصل إلى 19923 نزيلا خلال النصف الأول من العام، في حين استقبلت الإمارة من أسواق مصر وسوريا 28989 و18552 نزيلاً على التوالي خلال الفترة ذاتها، بينما استقبلت الشارقة 26756 نزيلا فندقيا من سوق الأميركيتين و1873 نزيلا من أستراليا والمحيط الهادي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا