• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

جنون السرعة.. أرواح وأموال في مهبّ الريح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 يناير 2016

تحقيق: آمنة الكتبي

تمادى منصور محمد في ارتكاب المخالفات المرورية دون أن يسددها في وقتها لتتراكم وتصل إلى عشرات الآلاف من الدراهم، ما جعله يبيع سيارته لسداد الغرامات المترتبة على هذه المخالفات، ليقع في مصيدة الديون التي أثرت بشكل مباشر على ميزانية أسرته وحرمته من الكثير من المستلزمات الضرورية.

وقال المواطن عبدالله الدرمكي، انتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة تمادي بعض قائدي المركبات في ارتكاب المخالفات المرورية، ما تسبب في تراكم الرسوم المترتبة عليها، لتصل في بعص الأحيان إلى عشرات الآلاف من الدراهم.

وأضاف للأسف هناك البعض من الشباب لا يأبهون بحجم المسؤولية التي تقع على عاتقهم والتي تلقي بظلالها السلبية على الأسرة، وحيث تستنزف من ميزانيتها وتشرخ النسيج الأسري.

وبين المواطن فارس ناجي أن إهمال دفع المخالفات المرورية يجعل الشخص يقع في مشاكل كثيرة، ومنها تكبد المبالغ المالية، ولا يملك سدادها، ما يشكل عبئاً مالياً عليه ويؤثر على ميزانية الأسرة.

وأضاف: لابد من توعية الشباب اليوم حتى لا يقع في شباك الديون نتيجة تراكم المخالفات التي تأتي نتيجة السرعة والتهور في القيادة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض