• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بعد فك الحصار.. دخول مساعدات إلى حلب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 07 أغسطس 2016

وكالات

تمكن متطوعون سوريون من إدخال مساعدات غذائية إلى مدينة حلب، شمال غربي سوريا، بعد أن تمكنت فصائل المعارضة المسلحة من فك الحصار عن أحيائها الشرقية، إلا أن مواطني هذه الأحياء لم يتمكنوا من مغادرتها لأن الطرق ليست آمنة.

ودخلت بعض الشاحنات المحملة بالمواد الغذائية إلى الأحياء التي تسيطر عليها المعارضة، قادمة من مناطق مجاورة، من بينها إدلب، وذلك للمرة الأولى خلال أشهر، وفق ما ذكر ناشطون سوريون.

وقالت مصادر إن شاحنة من الخضروات دخلت الأحياء الشرقية من حلب، مساء السبت، من أجل بيعها في الأسواق في اليوم التالي، وهو أمر كان نادراً في الأشهر القليلة الماضية.

وأعلن تحالف لعدد من الفصائل المقاتلة المعارضة، السبت، فك الحصار عن الأحياء الشرقية لمدينة حلب، التي يسكنها نحو 250 ألف شخص، بعد معارك استمرت أسبوعاً بمشاركة قوات كبيرة من المعارضة والحكومة السورية.

إلا أن المرصد السوري لحقوق الإنسان ذكر، اليوم، أن المدنيين لم يتمكنوا من الخروج من الأماكن التي تم فك الحصار عنها، لأن الطريق التي تمر عبر الأطراف الجنوبية للمدينة «لا تزال خطيرة وغير آمنة».

ودارت اشتباكات متقطعة، الأحد، عند الأطراف الجنوبية لمدينة حلب، بعد ساعات من إعلان مقاتلي المعارضة عن فك الحصار الذي كانت تفرضه القوات السورية على الأحياء الشرقية للمدينة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا