• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  11:18    تركيا.. هناك مؤشرات على أن هجوم اسطنبول نفذه حزب العمال الكردستاني    

محرك البحث والنشاط الإعلاني يتجهان للتراجع

«جوجل» تبحث عن استراتيجية جديدة للتطبيقات لمواجهة منافسة «فيسبوك»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 أبريل 2014

بات اسم «جوجل» يستخدم كفعل معناه «يبحث»، ولكن مع تحول المستخدمين إلى الأجهزة المحمولة تواجه «جوجل» حالياً خطراً يتهددها، متمثلاً في أن محرك بحثها ونشاطها الإعلاني آخذان في الانحسار لعدم ملاءمتهما للعصر الحالي.

وكان قد تم بناء الشركة بمساعدة جيش من «العناكب» منتشرة لمسح الشبكة وبرامج معقدة تحدد قيمة الصفحات. ولكن في عصر المحمول لا يمكن لتلك العناكب أن تبحر بسهولة عبر التطبيقات، التي يمضي فيها المستخدمون معظم الوقت، الأمر الذي يهدد نشاط إعلانات «جوجل» البالغ حجمه قرابة 50 مليار دولار.

وكرد فعل، قامت «جوجل» في الخريف الماضي بإطلاق مبادرة لتراقب وتوجه على نحو أفضل ما يفعله مستخدمو الهواتف الذكية والتابلت على أجهزتهم. ويسعى هذا الجهد إلى تقليد ما بنته «جوجل» على الشبكة، مع وجود فهرس للمحتويات داخل تطبيقات المحمول، وروابط تشير لتلك المحتويات تظهر في نتائج بحث «جوجل» على الهواتف الذكية.

وتقوم شركات إنترنت كبرى أخرى تشمل «فيسبوك» و«تويتر» بانتهاج استراتيجية مماثلة. إذ سبق لـ «فيسبوك» أن حققت نجاحاً في مجال الإعلانات التي تدفع المستخدمين إلى تحميل تطبيقات.

مبادرة «جوجل»

وفازت مبادرة «جوجل» بعدد من الداعمين البارزين، من ضمنهم «ويكيبيديا» الموسوعة المستخدمة في الإنترنت، وموقع «اكسبيديا» للسفر والسياحة، ودليل المطاعم «اوبن تيبل»، وقاعدة بيانات الأفلام «آي إم دي بي»، التي تضم جميعها روابط في تطبيقاتها. وفي مقدور البحث عن معلومات أمنية باستخدام تطبيق بحث «جوجل» على هاتف أندرويد مثلاً، أن يظهر رابطة إلى صفحة الفيلم في تطبيق قاعدة بيانات الأفلام «آي إم دي بي»، شريطة أن يكون مستخدم الهاتف الذكي قد قام بتحميل التطبيق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا