• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الشباب والوصل يحققان المتعة الكروية بالقدرات «التكتيكية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 أبريل 2015

دبي (الاتحاد)

عكست مباراة الشباب والوصل المستوى المتطور للفريقين، والإمكانيات الفنية الجيدة لكل منهما، وحفلت المباراة بالأهداف والأداء الهجومي وسط حوار فني بين المدربين أضفى المتعة التكتيكية على اللقاء منذ البداية، وحتى الدقائق الأخيرة.

وبنفس قيمة النقاط الثلاث لأصحاب الأرض الذين كانوا في أمس الحاجة للنقاط لتصحيح وضعهم ودعم مركزهم الثالث، فإن فريق الوصل لعب من أجل الفوز والاقتراب من مربع الصدارة، وعلى الرغم من تعزيز الشباب لخط الوسط بحسن إبراهيم وحيدروف لإيقاف خطورة المثلث الأمامي للوصل، وإبعادهم عن مناطق الأخضر، إلا أن الكرات العرضية كانت الحل للفهود لافتتاح النتيجة مبكراً.

وصناع الخطر في أكثر من مناسبة خلال المباراة، وتحقيق السبق في إحراز التقدم في كل مرة، أما فيما يتعلق بفرقة الجوارح فيحسب للاعبيه شخصيتهم القوية في العودة مرتين خلال المباراة وتعديل النتيجة، إلا أن عدم فاعلية الأطراف حرم الفريق من إيجاد المنافذ إلى مرمى الوصل، بالإضافة إلى توتر اللاعبين، وإكمال الفريق منقوص العدد لثاني مباراة على التوالي، واستحق الفريقان تقاسم المباراة بعد حوار كروي جميل كانت فيه الكلمة للمهاجمين منذ البداية وحتى الدقائق الأخيرة في رغبة واضحة من الطرفين لانتزاع ثلاث نقاط ثمينة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا