• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أضافت إلى رصيدها لقب «سفيرة الإنسانية»

نسرين طافش: العمل الإنساني التطوعي لن يتعارض مع رسالتي والتزاماتي الفنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 أبريل 2014

أضافت النجمة نسرين طافش إلى رصيدها لقباً جديداً، وهو سفيرة الإنسانية التي منحتها لها المؤسسة الدولية لإغاثة أطفال فلسطين والشرق الأوسط «بي سي آر إف»، وتنوي السفيرة الجديدة تسخير نجوميتها لخدمة الأطفال المحتاجين بتأمين العلاج الدوائي والجراحي في دول الصراع في الوطن العربي، فلسطين، سوريا، لبنان، العراق وغيرها من البلدان العربية.

رسالة إنسانية

وفي تصريح خاص لـ «الاتحاد»، قالت النجمة نسرين طافش، سفيرة «بي سي آر إف» للإنسانية، «إنها حرصت على هذا التعاون من منطلق رغبتها الأكيدة في مساعدة أطفال العالم عامة وأطفال الوطن العربي الذين يتعرضون للكوارث الإنسانية المختلفة، موضحة أن هذا اللقب سيطبق على الأرض لخدمة الإنسانية والأطفال لأنهم مستقبلنا الذي يجب علينا الحفاظ عليه بكل ما نملك من إمكانات، خاصة وان هناك مؤسسات تقوم بأدوار إنسانية متنوعة وما تقوم به هذه المؤسسة حالياً مهم جداً وملفت للنظر، وشرف كبير أن أمثل هذه المنظمة لرفع مستوى الوعي حول الأطفال الذين يحتاجون مساعدة طبية».

وأوضحت طافش أن هذا العمل الإنساني مطلوب للفنان والأطفال على حد سواء، مؤكدة أن هذا العمل لن يتعارض مع رسالة فنها أو التزاماتها الفنية، بل تجد أن القيام بمهام إنسانية كهذه ضرورة ملحة للفنان الذي يحظى بحب الناس ويجب عليه أن يقوم بواجبه تجاه المجتمع وخاصة الشريحة البريئة منه الأطفال الذين لاحول ولا قوة، خاصة وأنهم يتعرضون للكثير من المأسي والصعوبات التي يجب الحد منها.

ثلاثة برامج مجتمعية

وأشارت خلال مؤتمر صحفي، عقد في دبي أمس الأول الأربعاء، إلى أنها التقت مع الأطفال الذين يتم معالجتهم في دولة الإمارات، وقد أذهلت بشجاعتهم ولطفهم، وهذه اللقاءات غرست فيها الكثير من الحماس للمزيد من العمل مع هذه الفئة المحرومة من العطف والحب في بعض الأحيان، مختتمة حديثها بأن الألقاب التي تمنح للفنانين يجب أن تكون ذات قيمة حقيقية لمساعدة الآخرين حسب احتياجاتهم، فالفنان يمتلك مشاعر جياشة تحتم عليه المساهمة والعمل بكل جد وإخلاص لخدمة بلده وعروبته، متمنية لـ«بي سي آر إف» تحقيق أهدافها التي من خلالها توفر حالياً ثلاثة برامج مجتمعية، النموذج الأول يتكون من المساعدات والبعثات الطبية في فلسطين، حيث يقوم الأطباء من جميع أنحاء العالم بزيارة فلسطين لتقديم العمليات الجراحية، الخبرة والتدريب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا