• الخميس 05 شوال 1438هـ - 29 يونيو 2017م

«إياست» تستقطب 20 فكرة ضمن مسابقة تطبيقات «الاستشعار عن بُعد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 أبريل 2015

دبي (الاتحاد)

استقبلت مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة «إياست»، أكثر من 20 فكرة لمشاريع تطبيقية في مجال الاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء التي تهدف الى تطوير آليات وبرامج تخدم قطاعات الدولة مستفيدة من القمر الصناعي دبي سات-2.

وعملت المؤسسة على توفير الصور الفضائية اللازمة، وتأمين كل الدعم لجميع المشاركين في المسابقة، إذ وقفت عند حاجة كل مشروع ومتطلباته.

وتنوعت مواضيع مشاريع المشاركين في المسابقة بين نظم المعلومات الجغرافية للاستشعار عن بعد ورسم الخرائط، الدقة ثلاثية الأبعاد، وكشف التغيرات المتعلقة بالبنية التحتية، والغطاء النباتي، والمياه، ورصد الظواهر الطبيعية، وحظيت المسابقة بمشاركة طلاب من جامعات وجهات مختلفة.

وأكد يوسف حمد الشيباني، مدير عام «مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة» أن «المسابقة تهدف في المقام الأول إلى نشر الوعي بين أبناء الجيل الواعد من الإماراتيين وتعريفهم على إمكانيات الدولة في مجال الفضاء من خلال أقمار الاستشعار عن بعد التي تمتلكها الدولة وسبل الاستفادة منها من خلال تطوير أنظمة وتطبيقات ذكية تخدم قطاعات الدولة في شتى المجالات».

وأفاد المهندس سعيد المنصوري، رئيس بالوكالة لـ «مركز تطوير التطبيقات والتحليل» في «إياست» بأن «المسابقة شهدت إقبالاً كبيراً من طلاب الدولة ممثلين 22 جنسية مختلفة وأضاف المنصوري: «بناء على الموعد الذي تم تحديده مسبقاً، سيتم تسليم المشاريع في نهاية أبريل الجاري، واختبار التطبيقات، والتأكد من صحة النتائج، ومدى الاستفادة المرجوة منها، إضافة إلى النظر في الجوانب الابتكارية والإبداعية فيها، كما سيتم عرض هذه المشاريع ومناقشتها في «المنتدى العالمي للفضاء والأقمار الصناعية» بهدف جعل المسابقة تحت سقف عال عنوانه «صناعة الفضاء لخدمة الأرض».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا