• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا

«الملكي» ينتقل إلى معقل «البافاري» بأفضلية الهدف الذهبي لبنزيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 أبريل 2014

سينتقل ريال مدريد الثلاثاء المقبل إلى ملعب «اليانز أرينا» الخاص بضيفه بايرن ميونيخ الألماني حامل اللقب بأفضلية ضئيلة بعد فوزه عليه 1-صفر أمس الأول على ملعب «سانتياجو برنابيو» في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم. ويدين ريال، الباحث عن التأهل إلى النهائي الأول له منذ 2002 حين توج بلقبه التاسع (رقم قياسي) والأخير، بحسمه الفصل الأول من موقعته مع بطل الموسم الماضي إلى الفرنسي كريم بنزيمة الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 18. وتقام مباراة الإياب الثلاثاء المقبل على «اليانز أرينا».

ويأمل ريال، المتوج بين 1956-1960 و1966 و1998 و2000 و2002، أن يخرج هذه المرة فائزاً من الدور نصف النهائي الذي يخوضه للمرة الخامسة والعشرين (رقم قياسي)، وذلك لأن مشواره انتهى عنده في المواسم الثلاثة الأخيرة أمام مواطنه برشلونة (2011) وبايرن ميونيخ بالذات (2012) وبوروسيا دورتموند (2013).

وتواجه ريال وبايرن للمرة الأخيرة في نصف نهائي 2012، ففاز بايرن ذهابا 2-1 ورد عليه ريال بالنتيجة عينها إيابا، لكنه خسر بركلات الترجيح 3-1، ليتأهل النادي «البافاري» ويتذوق مرارة ركلات الترجيح أمام تشيلسي الإنجليزي. أما بايرن، حامل اللقب في 1974 و1975 و1976 و2001 و2013، فيأمل أن يصبح أول فريق يحافظ على لقبه في النسخة الحديثة من المسابقة الأولى أي ابتداء من عام 1993 عندما تحول اسمها إلى دوري أبطال أوروبا.

ويخوض بايرن نصف النهائي لرابع مرة في آخر خمس سنوات والسادسة عشرة في تاريخه بعد تخطيه مانشستر يونايتد الانجليزي في ربع النهائي، وذلك بعدما احتفظ بلقب الدوري الألماني للمرة الرابعة والعشرين في تاريخه (رقم قياسي). والتقى البايرن مع الريال 20 مرة في المسابقات الأوروبية كلها في المسابقة الأولى (فاز 11 وتعادل مرتين وخسر 7)، بينها خمس مواجهات في نصف النهائي، حيث تفوق بايرن في 1976 و1987 و2001 و2012، فيما خرج مدريد فائزاً مرة يتيمة في 2000. أما في مسابقة دوري أبطال أوروبا فتواجها 14 مرة سابقا، وبمباراة أمس الأول تمكنا من معادلة الرقم القياسي من حيث عدد المواجهات بين فريقين في المسابقة القارية الأم وقدره 15 بين برشلونة وميلان.

وخاض الريال بمشاركة نجمه البرتغالي رونالدو بعد إبلاله من إصابة أبعدته عن المباريات الأربع الأخيرة لفريقه، فيما جلس الويلزي جاريث بيل على مقاعد الاحتياط بسبب الزكام. وقد اضطر مدرب بايرن الإسباني جوارديولا إلى إشراك ظهيره وقائد الفريق فيليب لام في وسط الملعب من أجل الحد من تحركات رونالدو، الذي كان يبحث عن الانفراد بالرقم القياسي لعدد الأهداف في موسم واحد والذي يتشاركه حالياً برصيد 14 هدفا (بينها 9 في الدور الأول وهذا ما لم يحققه أي لاعب في السابق) مع الأرجنتيني ليونيل ميسي (2011-2012 مع برشلونة) والبرازيلي جوزيه التافيني (1962-1963 مع ميلان الإيطالي).

وبدأ اللقاء بفرصتين لحامل اللقب، الأولى بتسديدة من حدود المنطقة للاعب ريال السابق الهولندي أريين روبن مرت قريبة بعدما تحولت من أحد المدافعين الكرة إلى ركنية كادت أن تثمر عن هدف من رأسية لباستيان شفاينشتايجر، لكن الحارس إيكر كاسياس صدها على دفعتين (14). وشعرت جماهير استاد «سانتياجو برنابيو» بالقلق وبدأت في إطلاق صافراتها، وتحولت كل محاولات إبعاد الكرة من جانب قلبي دفاع أصحاب الأرض الإسباني سيرخيو راموس والبرتغالي بيبي إلى هجمات جديدة لبايرن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا