• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مرشح ثانٍ للرئاسة السورية والأسد يشكل لجنة قضائية للانتخابات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 أبريل 2014

تقدم حسان بن عبدالله النوري الوزير السوري السابق وعضو سابق في مجلس الشعب أمس بطلب ترشحه للانتخابات الرئاسية، في وقت تجري التحضيرات على قدم وساق للعملية الانتخابية المقررة في 3 يونيو المقبل، حيث أصدر الرئيس بشار الأسد مرسوماً يقضي بتشكيل لجنة قضائية عليا للانتخابات تتولى إدارة الانتخابات والإشراف الكامل عليها. وأعلن رئيس مجلس الشعب (البرلمان) محمد جهاد اللحام في جلسة علنية بث وقائعها التلفزيون الرسمي أمس، أنه تبلغ «من المحكمة الدستورية العليا... طلباً من النوري، المولود في دمشق 1960 ، بتاريخ 24 أبريل 2014 أعلن فيه ترشيح نفسه لمنصب رئيس الجمهورية السورية مع الوثائق المرفقة به»، مشيراً إلى أن «طلبه قيد لدينا في السجل الخاص تحت الرقم 2 بتاريخ 24 أبريل 2014».

وأشار التلفزيون الحكومي إلى أن النوري شغل منصب وزير دولة لشؤون التنمية الإدارية بين 2000 ولغاية 2002، وكان أمين سر غرفة صناعة دمشق. ثم انتخب عضواً في مجلس الشعب. ويرأس النوري ما يسمى «المبادرة الوطنية للإرادة والتغيير»، وهو تشكيل من المعارضة بالداخل المقبولة من النظام. وهذا هو ثاني طلب ترشيح بعد طلب عضو مجلس الشعب ماهر حجار أمس الأول الذي سجل كأول مرشح للانتخابات الرئاسية. وفي السياق، أصدر الأسد «المرسوم رقم 133 القاضي بتشكيل اللجنة القضائية العليا للانتخابات»، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية «سانا». وحدد المرسوم أسماء 7 قضاة أصيلين و7 احتياطيين، بينهم امرأتان. ومن المقرر أن تبدأ الحملة الانتخابية للمرشحين اعتباراً من 7 مايو المقبل، وتنتهي مساء الأول من يونيو القادم.

(دمشق - أ ف ب، يو بي أي)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا