• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«الغرق» يهدد «معجزة السباحة»

فيليبس يحتاج إلى حارس إنقاذ في أحواض البرازيل!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 07 أغسطس 2016

ريو دي جانيرو (أ ف ب)

سيكون هناك ضيف غير مألوف بجانب أحواض السباحة خلال أولمبياد ريو 2016، حتى إن الأسطورة الأميركية مايكل فيليبس سيكون بحاجة إليه، حسب القوانين البرازيلية المفروضة منذ 2001.

قد يكون فيليبس «22 ميدالية أولمبية بينها 18 ذهبية و29 رقماً قياسياً عالمياً» الأولمبي الأكثر نجاحاً في التاريخ، لكن ذلك لا يعني أنه ليس معرضاً للغرق، حسب القانون البرازيلي الذي صُدِّق عليه عام 2001 وفُرض على جميع أحواض السباحة، بغض النظر عن الهدف من ضرورة وجود حارس إنقاذ.

وهذا القانون لا يستثني مجمع «أولمبيك أكواتيك ستاديوم» في «ريو» الذي يحتضن فيليبس ومواطنيه راين لوشت وكايتي ليديكي وغيرهما من سباحي الدول المشاركة على مدى ثمانية أيام.

ومن بين حراس الإنقاذ الـ78 الذين تمكن استخدامهم مقابل راتب قدِّر من قبل صحيفة «فوليا دي ساو باولو» بـ1500 ريال (470 دولاراً) من أجل تأمين سلامة السباحين في الأحواض السبعة المخصصة للبطولة، هناك سائقا الأجرة جوزوي وريبيرو آي دوس سانتوس.

سيتولى ريبيرو مهمة السهر على عدم غرق أي سباح أولمبي، مستنداً إلى الخبرة التي اكتسبها خلال دورة تدريبية لمدة ستة أسابيع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا