• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

موراي يخشى «الصدمة» بعد «الفرحة»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 07 أغسطس 2016

ريو دي جانيرو (د ب أ)

رغم حصده سابقاً للقبين في بطولة إنجلترا المفتوحة «ويمبلدون»، ولقب واحد في كل من بطولتي أمريكا المفتوحة «فلاشينج ميدوز» وكأس ديفيز وفوزه بالميدالية الذهبية لفردي الرجال في أولمبياد «لندن 2012»، كان لاعب التنس البريطاني آندي موراي «29 عاماً على موعد مع مجد جديد أمس الأول، عندما حمل علم بلاده في مقدمة البعثة البريطانية بحفل افتتاح أولمبياد ريو دي جانيرو 2016.

وقال موراي، في مؤتمر صحفي، إنها حتى الآن اللحظة الأكثر فخراً في مسيرتي الاحترافية، لم أفكر من قبل في أن الفرصة تتاح لي، شعرت بفخر شديد وتواضع كبير، وقلت إنه سيكون فخراً كبيراً لي أن أقوم بهذا العمل.

ولم يكن موراي هو المرشح الأقوى في البداية لحمل علم البعثة البريطانية، حيث لم يكن حضوره حفل الافتتاح أمراً مؤكداً في البداية، ولكن الوقت سيكون كافياً بدرجة كبيرة أمامه، من أجل الاستعداد لمباراته الأولى في مسابقة التنس الأولمبية، حيث يلتقي فيكتور ترويشكي المصنف 35 عالمياً اليوم في الدور الأول للمسابقة، وهو ما يعني أن الفرصة كافية لديه للراحة والاستشفاء والاستعداد للمواجهة الصعبة، بعد المشاركة في حفل الافتتاح اليوم.

ويبدو موراي في أفضل مستوياته الفنية والبدنية حالياً، مما يعني أن الهزيمة أمام ترويشكي اليوم ستكون صدمة كبيرة، خاصة أن موراي حصد لقبه الثاني في ويمبلدون قبل أسابيع قليلة.

ورغم هذا، يتعامل موراي مع التحدي الجديد بحذر شديد خاصة، وأنه اقترب من قبل من تحقيق أكثر من لقب ولكنه كان يخفق في الخطوة الأخيرة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا