• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الجيش الأميركي يبحث قضية جندي متهم بقتل صبيين عراقيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 أبريل 2014

بدأ الجيش الأميركي أمس جلسة إجرائية للاطلاع على الأدلة قبل محاكمة جندي متهم بإطلاق الرصاص وقتل صبيين عراقيين غير مسلحين ويعانيان الصمم في عام 2007. ويواجه السرجنت مايكل باربيرا اتهامين بالقتل العمد. وقال الكولونيل دينيس سوانسون المتحدث باسم الجيش، إن الجلسة انعقدت في قاعدة لويس ماكورد المشتركة بولاية واشنطن، ويتوقع أن تستمر خمسة أيام. وهذه أحدث قضية قتل كبرى تتكشف في قاعدة لويس ماكورد. وسلطت الأضواء على قضية باربيرا بعد أن نشرت صحيفة صادرة في بيتسبرج في عام 2012، روايات زملاء له انزعجوا لعدم إنزال عقاب شديد بجندي قاتل بعد تحقيق مبدئي أجراه الجيش. ووقع الحادث في السادس من مارس 2007 بمحافظة ديالى العراقية.

وقالت صحيفة «تريبيون ريفيو» التي تصدر في بيتسبرج، إن باربيرا كان قائداً لمجموعة من الأفراد عندما أطلق من موقع عمله في بستان نخيل، الرصاص على الأخوين البالغين من العمر 14 و15 عاماً بينما كانا يرعيان الغنم. وبعد ذلك بقليل أمر باربيرا فريقه بقتل فتى ثالث عمره 14 عاماً كان يسير باتجاههم. (واشنطن - رويترز)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا