• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

استعرضت منجزات المرأة الإماراتية بدعم القيادة

الشيخة فاطمة تستقبل قرينة رئيس وزراء ألبانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 أبريل 2015

وام

بحث تبادل الخبرات بين التنظيمات النسائية في البلدين

أبوظبي (وام)

أطلعت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة ليندا راما حرم رئيس وزراء ألبانيا على ما وصلت إليه المرأة من مكانة ورفعة في دولة الإمارات، وما حققته من إنجازات على جميع الأصعدة ومشاركتها الإيجابية في جميع مجالات العمل الوطني، بدعم من القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ومبادراته لتمكين المرأة في شتى المجالات، بحيث أصبحت تشغل العديد من المناصب السيادية في مجلس الوزراء، والمجلس الوطني الاتحادي، والقضاء والسلك الدبلوماسي.

إضافة إلى تواجدها القوي في المناصب القيادية في عدد كبير من الوزارات والهيئات الاتحادية والمؤسسات ومختلف مواقع اتخاذ القرار.وكانت سموها قد استقبلت بقصر البحر عصر أمس ليندا راما حرم دولة رئيس وزراء جمهورية ألبانيا الذي يزور الدولة حاليا، بحضور سمو الشيخة شمسة بنت حمدان بن محمد آل نهيان حرم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، وسمو الشيخة اليازية بنت سيف بن محمد آل نهيان حرم سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، والشيخة عائشة بنت سهيل الكتبي، ومعالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي النائب الأول لرئيس المجلس الوطني الاتحادي مديرة عام مجلس أبوظبي للتعليم.

تم خلال اللقاء بحث سبل توسيع آفاق التعاون وتبادل الخبرات والتجارب بين التنظيمات والهيئات النسائية في البلدين الصديقين، حيث أكدت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك أهمية هذه الزيارة لتبادل الآراء والتشاور حول عدد من القضايا الراهنة التي تشغل المرأة وتهمها في المنطقة والعالم. من جانبها أعربت حرم رئيس وزراء ألبانيا عن إعجابها وفخرها بما حققته المرأة الإماراتية من مكاسب حضارية ونوعية وتقدم استثنائي تعتز به المرأة.

مشيدة بالإنجازات التنموية الشاملة التي حققتها دولة الإمارات في شتى المجالات، مما وضعها من بين أفضل دول العالم في العديد من مؤشرات تقارير التنافسية الدولية بما فيها المكانة المرموقة التي بلغتها المرأة الإماراتية على الصعيدين الإقليمي والدولي جعلها محط أنظار دول العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض