• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

النمسا تناشد تركيا الاعتدال بعد وصفها فيينا بـ «عاصمة العنصرية المتطرفة»

حزب أردوغان يبدأ حملة تطهير «داخلية» من أنصار جولن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 أغسطس 2016

اسطنبول (وكالات)

أصدر حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا أمس، بتطهير صفوفه من أنصار الداعية فتح الله جولن ،المتهم بالوقوف وراء محاولة الانقلاب، والذي رد بحدة على إصدار مذكرة توقيف تركية بحقه، فيما تصاعد التوتر بين أنقرة وعواصم الغرب على وقع تبادل تصريحات حادة مع فيينا، وعدم تأكيد واشنطن زيارة وزير خارجيتها جون كيري لتركيا.

وجاءت أوامر تطهير الحزب الحاكم بعد حملة واسعة النطاق مماثلة بدأت إثر الانقلاب الفاشل في 15 يوليو في تركيا وشملت خصوصاً الجيش والقضاء والصحافة والتعليم، مع إقالة أو توقيف 60 ألف شخص.

وأمرت مذكرة حزب العدالة والتنمية التي وقعها المسؤول الثاني في الحزب حياتي يازجي «بالإسراع في تطهير الحزب» بهدف التخلص ممن هم «على صلة بتنظيم فتح الله جولن الإرهابي».

وهذه التسمية اعتمدتها أنقرة للدلالة على أنصار جولن المتهمين بالتغلغل في المؤسسات والمجتمع التركي وإنشاء «دولة موازية».

وبحسب النص الذي أوردته وكالة الأناضول الحكومية، فإن عملية التطهير المطلوبة داخل حزب العدالة والتنمية «ينبغي ألا تفسح المجال للإشاعات أو الاضطرابات داخل الحزب». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا