• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«حماية المنشآت» يطالب بالإبلاغ الفوري

تحذير الصيادين من تعرضهم للسطو المسلح وسط البحر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 أبريل 2015

سعيد هلال

سعيد هلال (أم القيوين)

طالب جهاز حماية المنشآت الحيوية والسواحل، قيادة مجموعة حرس السواحل، جميع الصيادين المواطنين في حال تعرضهم للسرقة أو فقدان بحار، أو سطو مسلح أو أي حادثة أخرى في وسط البحر، الإبلاغ فوراً لأقرب مركز تابع لحرس السواحل بالمنطقة التي حدث فيها الحدث.جاء ذلك، في تعميم وزعه الجهاز على جمعيات الصيادين في الدولة، من أجل اتخاذ الإجراءات اللازمة والسريعة عند حدوث المشكلة، حفاظاً على سلامة الصيادين المواطنين من التعرض لأي مكروه أثناء ممارستهم الصيد.وكانت السلطات الإماراتية، قد حذرت في السابق كافة الصيادين المواطنين بعدم تجاوز المياه الإقليمية للدولة والدخول إلى حدود الدول المجاورة، أثناء ممارسة مهنة الصيد، تجنباً لتعرضهم لأعمال القرصنة أو القبض من مجهولين، وحتى لا يعرضوا أنفسهم للمسألة القانونية. وقال سعيد عبيد بن حريف نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الصيادين بأم القيوين، إن الجمعية تلقت أمس خطاباً من جهاز حماية المنشآت الحيوية والسواحل/ قيادة مجموعة حرس السواحل، فتم تعميمه على جميع الصيادين عبر رسائل نصيه أرسلت إليهم، لافتاً إلى أن التعميم جاء بهدف حماية الصيادين المواطنين من التعرض لأي مكروه في وسط البحر من قبل مجهولين.وأشار إلى أن جميع قوارب الصيد في الدولة لا تسجل إلا بعد تزويدها بجهاز تتبع وزر خاص للطوارئ، مرتبط بحرس السواحل، بهدف تحديد بيانات القارب وموقعه في وسط البحر، وكذلك لمساعدة الصياد في حال تعرضه لأية مشكلة قد تقع له في البحر. وأضاف سعيد بن حريف، أن إبلاغ الجهات المختصة بالاتصال الفوري بالمركز، يسهم في سرعة وصول المساعدة ومواجهة المشكلة ،لافتاً إلى أن جهاز حماية المنشآت الحيوية والسواحل يبذل جهود حثيثة من أجل الحفاظ على سلامة الصيادين المواطنين، وتوفير لهم بيئة آمنة أثناء ممارستهم الصيد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض