• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إشادة بدعم «أبوظبي الرياضي» وتقديمه للتجارب العالمية

إعجاب كبير بتجربة ميلان في ندوة أفضل ممارسات لأكاديميات الكرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 أبريل 2014

أشادت أكاديميات أندية أبوظبي لكرة القدم بالدعم المتواصل والبرامج المتطورة، والتجارب العالمية الثرية التي يقدمها مجلس أبوظبي الرياضي، لدعم الثقافة الاحترافية، وتعزيز منظومة الأداء المتكامل، لتخريج أجيال كروية واعدة، بما يخدم تطلعات الأندية وأهدافها المستقبلية.

جاء ذلك خلال الندوة الرياضية التي نظمها مجلس أبوظبي الرياضي أمس الأول، في القاعة الذهبية بنادي أبوظبي الرياضي، بعنوان «أفضل الممارسات لأكاديميات كرة القدم»، بالتعاون مع ميلان الإيطالي، والهادفة لتطوير وارتقاء منظومة العمل في أكاديميات الكرة بأندية أبوظبي الخمسة «العين، الجزيرة، الوحدة، بني ياس، الظفرة».

حضر الندوة خالد المفلحي ممثل مجلس أبوظبي الرياضي ومطر الحوسني عضو مجلس إدارة شركة الوحدة لكرة القدم المشرف العام لأكاديمية الوحدة، إلى جانب مشاركة متميزة من الكوادر الفنية والإدارية والطبية في أكاديميات العين والجزيرة والظفرة والوحدة وبني ياس.

واستعرض المحاضر فيليبو جالي الخبير الأكاديمي في ميلان تجربة النادي وأكاديميته في تخريج اللاعبين ومسيرتهم بين الأكاديميات العالمية الأخرى، ومستويات الأداء وتنظيم العمل والخطط الاستراتيجية والأهداف المستقبلية من إعداد جيل متميز، كما قدم جالي شرحاً عن طريقة التعامل مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وكيفية التعاقد مع اللاعبين الصغار، وفق القوانين واللوائح المعتمدة، ومراحل تطويرهم والارتقاء بأدائهم حتى الوصول بهم إلى الفريق الأول، مشدداً في المحاضرة على أهمية تعليم الصغار القواعد الأساسية وأهم الأهداف للأكاديمية وتشجيعهم على الثقافة الكروية من جوانبها كافة لمزيد من التأقلم والانسجام بين مجموعات اللاعبين.

كما قدم جالي عرضاً عن الهيكل التنظيمي لأكاديمية نادي ميلان، وفرق المراحل السنية والدور المهم لكشافي المواهب، وآلية التعاقد مع اللاعبين، وفقاً لمعايير الاحتراف وكيفية التعامل مع أولياء أمور اللاعبين الناشئين، إلى جانب استعراض دور المركز الطبي في تأهيل اللاعبين المصابين ومراحل علاجهم.

ولقيت الندوة التفاعل الكبير والتجاوب المتميز من جانب المشاركين من أكاديميات أندية أبوظبي الذين قدموا استفساراتهم وتساؤلاتهم، إلى المحاضر والخبير الكروي الذي أجابهم بكل وضوح وفق النهج الذي تعمل به أكاديمية ميلان الإيطالي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا