• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

جاستن بيبر يعتذر عن زيارة أثـارت غضباً آسيوياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 أبريل 2014

عبر مغني البوب الكندي جاستن بيبر عن أسفه لقيامه بزيارة إلى ضريح في طوكيو يمثل بؤرة لنزاع دولي محتدم حول الماضي العسكري لليابان. ونشر بيبر (20 سنة) صورة في مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيها أثناء زيارته لضريح ياسوكوني بطوكيو، وكتب على الصورة «شكرا لبركاتك».

وأزيلت الصورة لاحقاً، لكن أعيد نشرها في مواقع أخرى على الانترنت بوساطة اشخاص منهم مجموعة من محبي بيبر، واستقطبت الصورة انتقادات من كوريا الجنوبية والصين.

ويكرم الضريح 14 قائداً عسكرياً أدينوا بجرائم حرب بعد الحرب العالمية الثانية، إلى جانب يابانيين قتلوا في الحرب، وتثير زيارات المسؤولين اليابانيين للضريح غضب ضحايا الماضي العسكري لليابان في كوريا الجنوبية والصين.

وقال بيبر لاحقا، إنه زار الضريح بطريق الخطأ، بعدما أعجبه جمال الضريح، وطلب من سائقه التوقف ظناً منه أنه «مجرد مكان للصلاة». وكتب بيبر في موقع «إنستجرام»: «إلى أي شخص أسأت إليه..

أنا آسف للغاية.. أحبك أيتها الصين وأحبك أيتها اليابان».

وقال تشين قانج، المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، في وقت سابق، إنه يأمل أن يكون بيبر تعلم شيئاً من الزيارة، واضاف قائلاً «آمل أن يصبح لدى المغني الكندي تفهم ومعرفة بفترة النزعة العسكرية في تاريخ الغزو الياباني».

ويحظى بيبر بشهرة بين البعض في الصين، حيث أقام حفلات هناك، لكن شهرته لا تضاهي شهرة نجوم هونج كونج وتايوان الذين يعشقهم الكثير من الصينيين.

(طوكيو ـ رويترز)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا