• الاثنين 28 جمادى الآخرة 1438هـ - 27 مارس 2017م
  08:25     محمد بن راشد يفتتح القمة العالمية للصناعة والتصنيع        08:45     الشرطة البريطانية: لا دليل على أن مهاجم لندن له صلة بتنظيم داعش الإرهابي أو القاعدة لكنه كان مهتما بالجهاد على نحو واضح    

استمرار إغلاق المؤسسات الحكومية والمدارس وتعطل حركة النقل في واشنطن

190 قتيلاً وجريحاً بعواصف وبرد في تايوان واليابان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 يناير 2016

عواصم (وكالات)

أكدت السلطات التايوانية أمس، أن نحو 85 شخصاً لقوا حتفهم منذ السبت الماضي إثر انخفاض درجات الحرارة إلى أدنى مستوى لها منذ 44 عاماً،

كما قتل 5 أشخاص وأصيب أكثر من 100 آخرين، في اليابان، من جراء عاصفة ثلجية ضربت عدداً من المدن والبلدات، متسببة أيضاً بربكة في حركة النقل بعدة محاور طرقية، إلغاء المئات من الرحلات الجوية، إضافة إلى توقيف حركة القطارات. وفيما بدأ الساحل الشرقي للولايات المتحدة تدريجياً استعادة نسق الحياة الطبيعي بعد العاصفة الثلجية العنيفة التي خلفت 25 قتيلاً على الأقل، وشلت الحركة في العديد من المدن الكبرى منها واشنطن ونيويورك.

ونقلت وكالة الأنباء المركزية فيتايوان عن السلطات المختصة قولها إنه تم الإبلاغ عن 35 حالة وفاة على الأقل في مدينة تاويوان، و31 حالة أخرى في (تايبيه) ونيو تايبيه شمالي البلاد فيما وزعت حالات الوفاة المتبقية على مختلف المدن بالبلاد. وذكرت السلطات أن معظم حالات الوفاة كانت بسبب انخفاض درجة حرارة الجسم أو أمراض القلب الناجمة عن الانخفاض المفاجئ لدرجات الحرارة. وحذرت السلطات السكان لاسيما كبار السن، من الخروج إلى العراء في ظل الانخفاض القياسي لدرجات الحرارة. وذكر مكتب الأرصاد الجوية المركزي في تايوان أن درجات الحرارة في العاصمة تايبيه وصلت إلى 4 درجات مئوية وهي أدنى درجة حرارة يتم تسجيلها منذ 44 عاماً.

وفي طوكيو، ازدادت التساقطات الثلجية التي اجتاحت كلاً من المنطقة الجنوبية، ومحافظات كوغوشيما ومناطق أخرى من البلاد، فيما هبطت درجة الحرارة إلى أقل من 9 درجات مئوية. وأفادت السلطات المحلية أن سيدة لقيت حتفها حين كانت تقوم بإزاحة الثلوج عن سقف بيتها، في محافظة توشيجي، فيما قتل شخص آخر بحادث مروري.وقتل شخصان آخران أثناء سقوطهما في قناة للري، فيما جرى العثور على رجل آخر ميتاً إلى جانب رافعة لإزاحة الثلوج، مع تأكيد إصابة أكثر من 100 شخص.

في الولايات المتحدة، عادت نيويورك وفيلادلفيا أمس إلى العمل بشكل نسبي، بينما ظلت واشنطن على حالها جراء العاصفة الثلجية، حيث أضطر مجلس النواب إلى إلغاء عمليات الاقتراع طوال الأسبوع، بينما أرجأ الشيوخ التصويت حتى مساء غد بدلاً من اليوم. وظلت المكاتب الحكومية في واشنطن دي.سي وبعض المدارس في الضواحي مغلقة أمس. وقالت هيئة النقل لمنطقة واشنطن العاصمة التي تدير قطارات الأنفاق والحافلات إنها استأنفت خدمة محدودة، بعد إيقاف خدماتها بالكامل يومي السبت والأحد. وذكرت الهيئة القومية للأرصاد الجوية أن مدينة نيويورك وولايات فيلاديلفيا وبالتيمور وواشنطن كانت من بين الولايات الأكثر تضرراً جراء العواصف الثلجية التي تراكمت بارتفاع ما بين 60 إلى 90 سنتيمتراً في العديد من المناطق، فيما تجاوز ارتفاع الثلوج المتر في بعض المناطق المعزولة غرب فرجينيا وميريلاند.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا