• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

معرض فني يستعيد زمن الحرب الباردة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 أبريل 2015

موسكو (أ ف ب)

يستعيد معرض فني في موسكو المناخ الثقافي الذي ساد في حقبة الحرب الباردة، لا سيما الحركة الفنية التي عرفت باسم الواقعية المفرطة، التي انتشرت في السنوات الأخيرة من عمر الاتحاد السوفييتي وحملت انتقادات مبطنة للواقع فيه. ويستمر هذا المعرض المقام في جاليري تريتياكوف المرموق في موسكو حتى الثالث والعشرين من يوليو المقبل، وتعرض فيه مئات اللوحات المنتمية إلى أسلوب «التصوير الواقعي»، تظهر مشاهد من الحياة اليومية، ووجوه فلاحين رسمها إستونيون وروس أوكرانيون وكازاخستانيون وأرمن في السبعينيات والثمانينيات من القرن العشرين. ومن اللوحات المعروضة صورة لمقدم نشرة أخبار سوفييتي، ذي ملامح معروفة، في استوديو التلفزيون.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا