• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

يستعرض 112 تنبؤاً للأربعين عاماً المقبلة في قطاعات استراتيجية كالطاقة والمواصلات والفضاء

الإمارات تطلق من دافوس تقرير «استشراف المستقبل العالمي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 يناير 2017

دبي (الاتحاد)

أطلقت دولة الإمارات أمس، تقرير استشراف المستقبل العالمي، الأول من نوعه دوليا، خلال المنتدى الاقتصادي العالمي (دافوس). وساهم في إعداد التقرير 21 مختصا من أنحاء العالم، ويغطي قطاعات استراتيجية كالطاقة والصحة ٬والتعليم. ويستعرض 112 تنبؤاً مستقبلياً سيشهدها العالم خلال الـ40 عاماً المقبلة، كالمزارع العائمة٬ والأعضاء البشرية المطبوعة بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد٬ وتحديات التغيير المناخي٬ والصفوف الدراسية في العالم الافتراضي، لتؤكد الإمارات اليوم على أنها قطعت شوطاً مهماً في استشراف المستقبل، وأصبحت مصدراً لتقديم المعرفة للعالم، يوفر للحكومات دراسات وإحصائيات لمستقبل قطاعات عديدة، وحجر أساس للقطاع الخاص في تبني الأفكار لتحويلها لواقع ملموس لمجتمعاتنا.

وقال معالي محمد عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، نائب رئيس مجلس الأمناء العضو المنتدب لمؤسسة دبي للمستقبل، «إننا نسير اليوم بثبات في مسيرة صناعة المستقبل، مستندين إلى دراسات وتصورات لنخبة من الخبراء والمختصين حول مستقبل قطاعات عديدة.

إن هذه الدراسات والإحصائيات ستكون مرجعاً يساعدنا على تحديد ملامح المستقبل، وحافزاً لمختلف الجهات للبدء الآن في العمل على إيجاد حلول للتحديات التي ستواجه مجتمعاتنا، ولإلهام صناع القرار وكبار المسؤولين في السعي نحو مستقبل أفضل».

وأضاف معاليه، أن «الكشف عن تقرير استشراف المستقبل العالمي خلال تجمع عالمي لصناع القرار وكبار المسؤولين من مختلف دول العالم، يكتسب أهمية خاصة ودلالات كبيرة، لأنه يؤكد ريادة دولتنا في استشراف المستقبل، وفي توفير دليل للفرص المستقبلية، التي ستسهم في استدامة النمو الاقتصادي العالمي، وصنع مستقبل الأجيال القادمة.

ويستعرض التقرير 112 تنبؤاً مستقبلياً في قطاعات استراتيجية كالطاقة والمواصلات والفضاء٬ بينها، أنه بحلول عام 2020 ستكون 20% من كهرباء المنازل مولدة من الطاقة الشمسية٬ و90% من المركبات في عام 2035 ستكون كهربائية وذاتية القيادة». وأكد أن «المستقبل مشرق في دولة الإمارات، ومستقبلنا يتطلب المعرفة القائمة على الأبحاث والدراسات وإلهام المبدعين والمبتكرين بأدوات وتقنيات التي تسهم في تعزيز قدرتنا، وإيجاد الحلول لتحديات في مجتمعاتنا». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا