• الأحد 29 شوال 1438هـ - 23 يوليو 2017م

مسؤول بريطاني: سحور المسلمين ساعد في تقليل عدد الضحايا

مخاوف من ارتفاع قتلى حريق برج لندن إلى المئات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 يونيو 2017

لندن (وكالات)

قال قائد بالشرطة البريطانية أمس، إن البحث في برج لندن السكني الذي التهمه حريق ضخم أمس الأول، ربما يستغرق أشهرا معبرا عن أمله ألا يرتفع عدد القتلى من 17 إلى «رقم في خانة المئات». وأبلغ القائد ستيوارت كاندي الصحفيين أن بعض ضحايا الحريق الذي دمر برج جرينفيل المكون من 24 طابقا ربما لا يجري التعرف على هويتهم على الإطلاق. وقالت الشرطة إن 17 شخصا لقوا حتفهم في الحريق وإن عدد القتلى مرشح للزيادة. وسئل كاندي عما إذا كان الرقم النهائي سيكون في حانة العشرات أو المئات فقال «آمل ألا يكون في خانة المئات».

إلى ذلك، أفاد المتحدث باسم الخارجية البريطانية في الشرق الأوسط إدوين صامويل، بأن تقارير أشارت إلى أن استيقاظ الصائمين للسحور ساهم في إنقاذ حياة الكثيرين. وشكر صامويل في تغريدة على «تويتر»، الصائمين المسلمين على هذا الموقف. وقالت إحدى سكان المنطقة السكنية إن الصائمين الذين استيقظوا لتناول السحور، انتبهوا للحريق وأبلغوا الشرطة.

وواصل رجال الإطفاء أمس، البحث عن جثث علق أصحابها في حريق البرج مع تنامي الأسئلة بشأن أسبابه وإن كانت أعمال ترميمه أسهمت في الكارثة. وقال قائد الشرطة «يؤسفني أن أؤكد أن عدد الذين قتلوا هو الآن 17». وكان يعيش فيه نحو 600 شخص عاش عدد كبير منهم أحداث رعب ليل الثلاثاء إلى الأربعاء.

وقالت مفوضة الاطفاء داني كوتون إن بعض أقسام المبنى لا تزال غير آمنة وأن الانتهاء من البحث في كل طابق وشقة قد يستغرق وقتا طويلا.

وأضافت لقناة «سكاي نيوز» أن «عددا غير معروف» من الأشخاص لا يزالون عالقين داخل المبنى وأن العثور على أحياء سيكون بمثابة «معجزة». ولا تزال عائلات بأكملها بين المفقودين بعد الحريق الذي اجتاح المبنى وأرغم سكانه على النزول وسط دخان كثيف على الدرج الوحيد المتوافر أو القفز من النوافذ أو حتى إلقاء أولادهم إلى الشارع. ... المزيد