• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  01:05    رئيسة وزراء بريطانيا :نعتزم عقد شراكة استراتيجية مع دول الخليج لمواجهة التهديدات الإيراني    

الجاني نرويجي من أصل صومالي

شرطة بريطانيا: مختل عقلياً نفذ عملية الطعن في لندن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 أغسطس 2016

لندن (وكالات)

استبعدت الشرطة البريطانية أمس فرضية الإرهاب، غداة مقتل أميركية في اعتداء بسكين في وسط لندن، وسط مخاوف من حصول اعتداءات في أوروبا. وقال نائب قائد الشرطة البريطانية مارك رولي أمس: «حتى الآن، لم نجد دليلاً على التطرف يدل على أن الشاب الموقوف تصرف بدافع إرهابي».

وأشار إلى أن الشاب البالغ من العمر 19عاماً وهو نروجي من أصل صومالي أُوقف بعيد الاعتداء الذي نفذه في ميدان راسل في وسط لندن، وتبين أنه تصرف بشكل «عفوي» و«عشوائي».

وأضاف: «كل العمل الذي قمنا به حتى الآن يظهر أن هذا الحادث المأسوي سببه اضطرابات عقلية»، موضحاً أن هذا الاستنتاج تم التوصل إليه بعد جلسة استماع للمشتبه به وعائلته وعمليات الدهم. وليلاً، سرت أنباء أن الاعتداء قد يكون ذا طابع إرهابي، بعد أن شهدت فرنسا وألمانيا اعتداءات على مدى الأسابيع الثلاثة الماضية. وأقر رولي بأن «هذا الاعتداء سيثير القلق»، مؤكداً تكثيف دوريات الشرطة في شوارع لندن كإجراء وقائي.

في بادئ الأمر، اقتيد المشتبه بتنفيذ الاعتداء إلى مستشفى، واستخدمت الشرطة مسدساً للصعق الكهربائي (تازر) لتوقيفه. وقد وضع قيد الاحتجاز صباح أمس في جنوب لندن.

وإضافة إلى المرأة الأميركية التي قضت وهي تناهز الستين، أقدم المعتدي على جرح ثلاثة رجال وامرأتين. وكان اثنان من الجرحى لا يزالان صباح أمس في المستشفى، دون تحديد مدى خطورة إصاباتهما. وأوضح رولي أن الجرحى «هم من الجنسيات الأسترالية والأميركية والإسرائيلية والبريطانية».

 

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا