• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

المنتدى جمع أصحاب القرار والخبرة تحت مظلة واحدة

«حلول إدارة النفايات» يسعى لخفض نفايات المطامر 85%

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 يناير 2017

أبوظبي (الاتحاد)

نظمت مركز إدارة النفايات - أبوظبي «تدوير»، منتدى حلول إدارة النفايات، بمشاركة مجموعة من أصحاب القرار والخبرة في مجال إدارة النفايات، إضافةً لعددٍ من بلديات دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، الذي يقام ضمن فعاليات معرض إيكو ويست 2017، بحسب بيان أمس.

وقال عيسى سيف القبيسي، مدير عام «تدوير»: «انطلاقاً من الدور الحيوي والمهم الذي تطلع به تدوير في معالجة خدمات إدارة النفايات بطريقة آمنة وفعَّالة واقتصادية في مختلف أرجاء إمارة أبوظبي، الذي ينسجم مع خطة ورؤية أبوظبي، فقد قامت تدوير بوضع مخطط رئيس للإدارة المتكاملة للنفايات يهدف إلى تقليل كميات النفايات التي تذهب إلى المطامر بنسبة 85%، وذلك من خلال وضع استراتيجيات متنوعة ومتكاملة للتدوير وإعادة الاستخدام».

أضاف القبيسي «يمثل تنفيذ المخطط الرئيس للإدارة المتكاملة للنفايات أحد الركائز الأساسية لسياسة أبوظبي الوطنية بشأن النفايات، وقد تم تحديد أبعاد رئيسة عدة لتطوير المخطط تتضمن النواحي الاجتماعية والسكانية، ومعدلات توليد النفايات الحالية والمستقبلية، والإطار التشريعي، والبنية التحتية وتكلفة التطوير، والخيارات التكنولوجية المختلفة لمعالجة النفايات».

وأشار، إلى أن هذا المنتدى شكلَ فرصة متميزة لمناقشة التحديات المتعلقة بإدارة النفايات وكيفية معالجتها، للحصول على بيئة صحية مستدامة، خاصة مع مشاركة وحضور مجموعة من أصحاب القرار والخبرة في مجال إدارة النفايات، إضافةً لعددٍ من بلديات دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ناقش المشاركون في المنتدى مجموعة من المواضيع المهمة والاستراتيجية، منها الاطلاع على التجربة الفنلندية في إدارة النفايات، وعرض الدروس المستفادة من اتباع نهج مستدام لإدارة النفايات، إضافة لاستعراض الاستراتيجيات الناجحة لإدارة النفايات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وعرض توجهات البلديات وخططها ومشاريعها لإدارة النفايات بشكل أكثر كفاءة تحقيقاً لبيئة مستدامة، إلى جانب دور القطاع الخاص في دعم تلك الاستراتيجيات.

وتطرق إلى الإدارة المستدامة لنفايات الإطارات، فالإطارات المستعملة غير المرغوب فيها يمكن أن يكون لها تداعيات على البيئة، خاصة أنها غير قابلة للتحلل، لذا تم عرض لمحة علمية عن كيفية الاستفادة من نفايات الإطارات اقتصادياً، كما تمت مناقشة فصل النفايات من المصدر، وتأكيد أهمية توعية وتشجيع الشركات وأفراد المجتمع على فصل النفايات، وفيما يتعلق بإدارة النفايات الطبية، فقد تم مناقشة الاستراتيجيات التي يمكن وضعها لضمان التخلص من النفايات الطبية بطريقة آمنة ومستدامة.

وتم الاطلاع على تجربة تحويل زيوت الطهي إلى وقود حيوي، والدروس المستفادة منها وكيفية التوسع في مثل هذه المبادرات، وناقش الحضور موضوع تحويل النفايات إلى طاقة، حيث تم التركيز على الفرص التي تتيحها النفايات ليتم تحويلها إلى طاقة باعتبارها تكنولوجيا نظيفة ومهمة ولها فوائد في توليد الكهرباء وتقليل كمية النفايات التي تذهب إلى المطامر، وفيما يتعلق باستراتيجية الفندق المستدام، تمت مناقشة أهمية الاستفادة من الفنادق في زيادة إعادة تدوير النفايات، خاصة أنها مصدر كبير لنفايات الطعام، وختاماً تم استعراض كيفية الحدِّ من مخلفات الهدم والبناء، والاطلاع على أهم الاستراتيجيات في إدارة مخلفات الهدم والبناء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا