• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

المدفع يشيد بالإنجاز

«شباب الشارقة» يتوّج بذهبية العالم للتايكواندو بالأردن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 أغسطس 2016

دبي (الاتحاد)

حقق مركز شباب الشارقة للتايكواندو إنجازاً كبيراً للإمارات والهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، بإحرازه الميدالية الذهبية، وبرونزيتين خلال مشاركته في منافسات بطولة أندية العالم التي أقيمت في المملكة الأردنية الهاشمية، بمشاركة 20 فريقاً من نخبة فرق العالم، إلى جانب حصول الفريق على جائزة الروح القتالية للفريق المثالي في البطولة.

وهنأ خالد عيسى المدفع، الأمين العام المساعد للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، رئيس اللجنة العليا المنظمة للبرنامج الوطني للأنشطة الصيفية، الفريق المشارك وجهازه الإداري والفني على هذا الإنجاز الوطني الذي يضاف إلى سجل إنجازات شباب الإمارات، الذي وصفه بأنه ليس بالغريب عليهم بهذا التميز في مختلف الألعاب الرياضية الفردية والجماعية، ما يعكس الصورة المشرفة لأبناء الدولة القادرين على رفع اسمها عالياً في مختلف المحافل الدولية.

وأشاد المدفع بالمشاركة الإيجابية للفريق وخص بالشكر اللاعب عبدالله محمد علي لحصوله على الميدالية الذهبية، واللاعبين عبدالرحمن ياسر الكتبي وأيمن حكيمي لحصولهما على برونزية البطولة، وعلى جهودهم الكبيرة وحرصهم على تشريف رياضة الإمارات وإعلاء شأنها.

من جانبه، أعرب علي عمران الشامسي، مدير مركز شباب الشارقة، عن بالغ سعادته بهذا الإنجاز الذي حققه لاعبو المركز، مشيداً بجهود الجهاز الإداري والفني ومتابعة أولياء الأمور التي كان لها دور بارز في تحقيق هذا الإنجاز المشرف للرياضة الإماراتية، لافتاً إلى الدعم الذي يحظى به الشباب من قبل الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة ومتابعتهم المستمرة لكل الإنجارات وفتح المجال أمامهم للوصول إلى مستويات دولية وتمثيل الدولة في مختلف المحافل العالمية. وأشار إلى أن البرنامج الوطني «صيف بلادي» يعد فرصة مثالية لاكتشاف مواهب الشباب وتنمية طاقاتهم والعمل على صقل مهاراتهم في شتى المجالات من الرياضية التي تحظى بإقبال كبير من قِبل الشباب، وخاصة في دورته العاشرة التي شهدت مشاركة غير مسبوقة لإعداد المنتسبين في أنشطة وفعاليات البرنامج ما أتاح خيارات متعددة لاكتشاف أبرز المواهب واختيار الأفضل منها، مؤكداً أن الثقة التي منحت للفريق المشارك جاءت في مكانها من خلال النتائج المشرفة التي انعكست بصورة إيجابية خلال منافسات البطولة والروح القتالية العالية التي ظهرت لدى أعضاء الفريق للحصول على المراكز الأولى وتحقيق تلك النتائج.

وأعرب أعضاء الفريق عن مدى سعادتهم وفرحتهم بهذا الإنجاز الذي حققوه، مؤكدين فخرهم بتمثيل الدولة من خلال بطولة أندية العالم، وأنهم وضعوا نصب أعينهم رفع علم الإمارات خفاقاً في صالات البطولة، ليعكسوا صورة مشرفة تفخر بها قيادتنا عبر تمثيلهم المشرف لاسم دولة الإمارات في البطولة، مؤكدين حرصهم الدائم على المشاركة في أنشطة مركز شباب الشارقة التابع للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة حتى بعد انتهاء البرنامج الوطني للأنشطة الصيفية «صيف بلادي»، لما وجدوه من رعاية واهتمام، وما يوفره المركز من بيئة مثالية لاستثمار أوقات الفراغ بما يعود عليهم بالفائدة إلى جانب التسلية والمتعة من خلال الأنشطة المتنوعة للمركز.

وضم فريق مركز شباب الشارقة الذي يمثل الدولة في البطولة 6 من المواهب الشابة المشاركة في نشاط التايكواندو هم: عبدالرحمن ياسر، حسن جاسم عبدالله، عبدالله جاسم عبدالله، عبدالله أحمد إسماعيل، حسن عمر، وعبدالله محمد عبدالله، وقاد الفريق إلى البطولة المدرب الوطني راشد فرج ومدير الفريق حسن يونس الزرعوني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا