• الثلاثاء 03 شوال 1438هـ - 27 يونيو 2017م

راشد بن حميد يتفقد سير العمل في المرحلة الثانية للمشروع

إنجاز طرق الحليو قبل نهاية العام بكلفة 42 مليوناً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 يونيو 2017

عجمان (الاتحاد)

وجه الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان بإتمام مشروع طرق الحليو، والذي بلغت تكلفته 42 مليون درهم خلال الربع الأخير من العام الحالي للتسهيل على المواطنين والمقيمين في كنف الإمارة وزوارها من داخل الدولة وخارجها لتحقيق الانسيابية في هذه المنطقة الحيوية وتخفيف حدة الأزمة المرورية وتمكين كل الأفراد من العبور من خلالها بكل أريحية ومن دون الوقوع في الاختناقات المرورية.

جاء ذلك خلال تفقده لسير العمل في المرحلة الثانية لطرق الحليو والوقوف على آخر المستجدات بالمشروع الهام في المنطقة الحيوية، والتي تعد أبرز المناطق وأهمها في إمارة عجمان، كما تشهد طفرة عمرانية وحركة دائمة على مدار اليوم، ورافق سموه خلال الجولة الميدانية سعادة عبد الرحمن محمد النعيمي مدير عام الدائرة والدكتور المهندس محمد أحمد بن عمير المهيري المدير التنفيذي لقطاع تطوير البنية التحتية بالدائرة والمسؤولين عن المشروع.

وأكد الشيخ راشد بن حميد أن الدائرة تضع راحة المواطن والمقيم على قائمة أولوياتها متصدراً جدول أعمالها وتسعى بشكل دائم لإنجاز المشاريع الحيوية التي تحقق السعادة والرفاهية للقاطنين في كنف إمارة عجمان وزوارها المستفيدين من الطرق، مبيناً أننا نسعى بشكل دائم لتوفير طرق مريحة وآمنة للجميع.

وأوضح أننا نحرص على إتمام هذا المشروع الحيوي في وقت قياسي لتمكين سكان المنطقة من الوصول لأعمالهم ومناطق سكانهم ووجهاتهم المختلفة بكل سهولة وبأقل وقت وجهد ممكن تسهيلاً وتيسيراً عليهم ولتفادي تعطيل أعمالهم اليومية، مبيناً أن تطوير البنية التحتية والطرق بكل مناطق إمارة عجمان هو الهدف الأساسي الذي نسعى لتحقيقه لتحويل إمارة عجمان لمدينة حدث سياحية ينعم سكانها بالعيش الهانئ وتستقطب المستثمرين من كل أقطاب العالم لافتتاح مشاريع ضخمة في بيئة مؤهلة لذلك كما تضحي واجهة سياحية يقصدها الجميع من كل أنحاء المعمورة. من جانبه قدم الدكتور المهندس محمد أحمد بن عمير المهيري المدير التنفيذي لقطاع تطوير البنية التحتية بالدائرة لسموه شرحاً تفصيلياً عن مراحل سير العمل بالمشروع، حيث بلغت نسبة الإنجاز 50% ليقدر طول الطرق بـ12 كيلومتراً، مبيناً أن القائمين على المشروع والكوادر المتخصصة والفئات العاملة تواصل ساعات العمل وتكثف الجهود المبذولة للإسراع في إتمام هذا المشروع المهم ولا تدخر جهداً يذكر لإنجازه بأسرع وقت ممكن، حيث من المفترض إتمامه بالكامل خلال الشهور القليلة القادمة قبل نهاية العام الحالي 2017م.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا