• الاثنين 29 ذي القعدة 1438هـ - 21 أغسطس 2017م

خلال محاضرة بمجلس البطين

ربيع الغفير: العشر الأواخر من رمضان فرصة لمضاعفة العبادة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 يونيو 2017

جمعة النعيمي (أبوظبي)

أكد فضيلة الدكتور ربيع جمعة الغفير، الأستاذ المساعد بكلية الدراسات الإسلامية والعربية بجامعة الأزهر بالقاهرة، أحد ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة «حفظه الله»، في محاضرة ألقاها أمس الأول في مجلس البطين بأبوظبي بعنوان «وليال عشر»، فضل العشر الأواخر من رمضان، وأهمية اغتنام ليلة القدر، واستثمار باقي أيام الشهر الفضيل، بالإقبال على الله تعالى والتقرب إليه بكل ما يرضيه ويؤهل لاستجابة الدعاء من خلال الإكثار من قراءة القرآن الكريم، وكثرة التعبد والاعتكاف في المسجد.

وأضاف فضيلته أن أفضل شهور السنة في العبادة والثواب هو شهر رمضان، وأفضل الأيام بشهر رمضان العشر الأواخر وأفضلها ليلة القدر، داعياً في الوقت نفسه بأنه يتوجب على المسلم أن يستغل فرصة حلول العشر الأواخر، وأن يرتقي بعبادته ويختمها بتحري ليلة القدر الإكثار من العمل الصالح لنيل فضل الشرف والكرامة والثواب العظيم من الله تعالى.

كما تطرق إلى بعض الأحاديث الشريفة التي تحض وتشجع المسلمين على استثمار ليلة القدر في التقرب إلى الله، موضحاً بأنها ليلة شريفة عظيمة سامية، أنزل فيها القرآن الكريم، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه»، لذا وجب على الجميع التحري عنها خلال العشر الأواخر من الشهر الكريم.

كما أكد الغفير على ضرورة تحري ليلة القدر، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:«تحروا ليلة القدر في الوتر من العشر الأواخر من رمضان»، موضحاً في الوقت نفسه بأن إخفاء هذه الليالي يعتبر حافزاً لنا على مضاعفة العبادة في العشر الأواخر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا