• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«الزعيم» يخرج من موقعة «العميد» بـ «نقطة الريادة»

زلاتكو: الحظ عاند العين في لقاء الأداء الرائع والفرص الغزيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 أبريل 2014

صلاح سليمان (العين)

حقق العين ما خطط له مسبقاً، ونجح في المحافظة على قمة المجموعة الثالثة لدوري أبطال آسيا لكرة القدم، بعد التعادل مع اتحاد جدة السعودي بهدف لكل منهما في لقاء الجولة السادسة والأخيرة مساء أمس الأول، على ستاد هزاع بن زايد، وأضاف «الزعيم» نقطة إلى رصيده ليصل إلى «الحادية عشرة» متقدماً على «العميد» صاحب الوصافة بـ «نقطة»، ورغم أن هذا الرصيد حقق طموحات «البنفسج»، إلا أن الفريق كان يسعى لحصد «كامل النقاط»، لتأكيد تأهله بجدارة إلى دور الـ 16، وفي الوقت نفسه رد الدين للاتحاد الذي تغلب عليه بهدفين مقابل هدف، في ملعب «الحفرة» بمنطقة الشرائع بمكة المكرمة، ضمن مرحلة الذهاب.

لم يظهر العين في المستوى المتوقع، رغم المساند ة الجماهيرية الكبيرة التي حظي بها، وقدم أداءً فنياً أقل بكثير مما قدمه في مبارياته الآسيوية السابقة، وفشل مهاجموه في ترجمة الفرص العديدة، التي لاحت لهم أمام مرمى الضيف إلى أهداف، خاصة الغاني أسامواه جيان الذي أهداه عمر عبدالرحمن أكثر من تمريرة، وهو على بعد خطوات من المرمى، لكنه أهدرها بسبب الاستعجال وعدم التركيز.

ومن جهة أخرى، هنأ الكرواتي زلاتكو داليتش، مدرب العين، في بداية حديثه بالمؤتمر الصحفي، لاعبيه على تربعهم على صدارة المجموعة الثالثة، مؤكداً أنهم قدموا مستوى فنياً رائعاً، وحصلوا على العديد من الفرص أمام مرمى المنافس، إلا أن الحظ لم يقف بجانبهم.

وقال: «سعيد بما قدمناه أمام الاتحاد السعودي، خاصة نصف الساعة الأولى التي قدم فيها العين كرة قدم متميزة، وحصلنا خلالها على أكثر من فرصة لم نستثمرها بالشكل المطلوب، ولكن بعد إصابة الأسترالي أليكس بروسكو، وعدم قدرته على تكملة اللقاء، كان لابد أن نغير من تكتيكنا، وعلى كل حال حققنا الهدف الذي خططنا له ورسمناه من قبل».

ووجه زلاتكو الشكر إلى جماهير العين التي تكبدت المشاق، وساندت الفريق على مدار الشوطين، لافتاً إلى أن فريقه لم يحقق الفوز الذي تنشده الجماهير، ولكن الفريق بلغ المطلوب الذي خطط له وحافظ على صدارة المجموعة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا