• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

فتح النار في كل الاتجاهات وأكد أن استقالته شائعة مغرضة

الشعفار: إنجازات الدراجات خلال موسمين تفوق حصاد 20 عاماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 أبريل 2014

عماد النمر (الشارقة)

فتح أسامة الشعفار رئيس اتحاد الدراجات، النار في كل الاتجاهات وهو يدافع عن إنجازات مجلس الإدارة الحالي الذي وجهت له عدة انتقادات واتهامات خلال الفترة الماضية، مؤكداً أن هذه مجرد مغالطات تسعى لتفنيد العمل الذي يقوم به المجلس، نافياً الشائعات التي تحدثت عن نيته الاستقالة من منصبه، حيث أكد نيته للترشح لولاية ثانية ومؤكداً أن ما حققه الاتحاد الحالي خلال موسمين من إنجازات يفوق حصاد 20 عاماً.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده مجلس إدارة الاتحاد بمقره بالشارقة، بحضور أحمد الحوري نائب رئيس الاتحاد وعبدالناصر عمران الأمين العام وعبد سويدان مدرب المنتخب، وكشف فيه الشعفار عن وجود محاولات تسعى للنيل من إنجازات المنتخبات الوطنية والتقليل من حجم العمل الذي يقوم به مجلس الإدارة الحالي للنهوض باللعبة على مختلف الأصعدة، في الوقت الذي رحب فيه بعودة الأهلي للمشاركة في أنشطة الاتحاد وإلى نادي دبا الحصن الذي سارع بسحب رسالة حجب الثقة بعد معرفته التامة بحقيقة الوضع، كما أعرب عن اعتزازه بموقف نادي الإمارات الذي أكد بدوره بأن ما حدث كان خدعة تم تداركها وتأكيده بأنه سيظل من الدعائم الأساسية لمسيرة اللعبة.

وتناول الشعفار ما تردد عن استقالته من رئاسة الاتحاد، وقال: «إنها شائعة مغرضة استغلتها مجموعة معروفة نظراً لغيابي عن بعض المناسبات الرياضية بسبب سفري خارج البلاد في مهمة عمل وأقول سأواصل قيادتي لدراجة الإمارات لتحقيق المزيد من الإنجازات كما أنني أستعد الآن للترشح لرئاسة الاتحاد للدورة المقبلة وثقتي كبيرة في النجاح نظراً للثقة الغالية والتقدير من الأندية أعضاء الجمعية العمومية».

ورد الشعفار على بيان الشيخ فيصل بن حميد القاسمي رئيس الاتحاد السابق، حيث ذكر البيان أن نتائج بطولات مجلس التعاون ليست المقياس الحقيقي للتفوق، وقال الشعفار: «البطولات الخليجية السابقة ساهمت في تطور اللعبة بالمنطقة، وفرقنا لم تحقق النتائج المرجوة في فترة الاتحاد السابق سواء في بطولات الطريق أو المضمار لكنها تفوقت وامتلكت الريادة في العامين الأخيرين حيث تفوقت منتخباتنا وحصدت ألقاب كل البطولات دون استثناء في ظل إدارة الاتحاد الحالي، بعد أن كانت الريادة في السابقة للبحرين وقطر».

وتحدث الشعفار عن غياب المنتخب عن المشاركة في البطولة العربية عام 2012 بالمغرب، وقال: «المجلس الحالي تسلم الإدارة الفعلية في منتصف شهر يونيو من العام نفسه، ولم يكن هناك سوى أقل من شهرين ونصف عن البطولة حيث فوجئ المجلس الحالي بإلغاء تفريغ اللاعبين، المشكلة الأكبر أن خزينة الاتحاد كانت خاوية تماماً من الموازنات الخاصة لمشاركات عام 2012، وحينما تم التواصل مع الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة كان الرد بأن الاتحاد السابق تسلم الميزانية المخصصة كاملة في وقت سابق، ونظراً ولضيق الوقت وعدم توافر السيولة المادية في مثل هذه الظروف اضطر الاتحاد للانسحاب بحكم أن المنافسة بحاجة لمعسكرات وإعداد خارج الدولة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا