• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إلغاء مباراة بـ 6 لاعبين في بوليفيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 أبريل 2015

ساو باولو (رويترز)

ألغى حكم مباراة في دوري الدرجة الأولى البوليفي لكرة القدم بين بوليفار وضيفه يونيفرسيتاريو سوكري أمس الأول بعد حضور الفريق الزائر بسبعة لاعبين فقط أصيب أحدهم بعد مرور 12 دقيقة. وطلب سوكري تأجيل مباراته ضد بوليفار من أجل التركيز على مباراة حاسمة ضد مينيروس الفنزويلي في كأس ليبرتادوريس لأندية أميركا الجنوبية، حيث يحتل المركز الثاني في المجموعة الثالثة وقد يتأهل لأدوار خروج المهزوم إذا انتصر يوم غد. ووافق رئيس نادي بوليفار على طلب سوكري، لكن الاتحاد البوليفي لكرة القدم تجاهل دعوات النادي للتأجيل.

وقال يونيفرسيتاريو في صفحته على موقع فيسبوك إنه اصطحب سبعة لاعبين شباب أحدهم «إنزو كامايوس»، أصيب في البداية مع تأخر فريقه 2-صفر. وأضاف النادي أن الحكم منح النقاط الثلاث لبوليفار متصدر الدوري. وتنص لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) على أن العدد الأدنى من اللاعبين الذي يستطيع فريق اللعب بهم في مباراة هو سبعة وإلا يلغي الحكم اللقاء.

وللغرابة كان الموقف بمثابة تكرار لواقعة بين الناديين في 2012. وفي هذه المباراة ذهب بوليفار بسبعة من لاعبيه الشباب ليريح لاعبي فريقه الأول من أجل مباراة قادمة في كأس ليبرتادوريس. وتلقى بوليفار هدفا بعد ثلاث دقائق و»أصيب» لاعب وتم إلغاء المباراة ليحصل يونيفرسيتاريو على النقاط الثلاث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا