• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تجارة دبي وكوريا وصلت إلى 27 مليار درهم 2013

«جمارك دبي» تسعى لتطوير العلاقات التجارية مع الشركات الكورية الجنوبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 أبريل 2014

عقدت جمارك دبي اجتماعاً موسعاً مع وفد من الشركات الكورية الجنوبية العاملة في دبي، وذلك في إطار مبادرة «ارتباط»، التي أطلقتها الدائرة بهدف تعزيز التواصل مع شركاء دبي التجاريين.

واستقبل أحمد محبوب مصبح مدير جمارك دبي، وفد الشركات الكورية بحضور آن سيونغ دوو، القنصل العام لجمهورية كوريا الجنوبية في دبي، بينما حضر الاجتماع من جمارك دبي عبدالله محمد الخاجة المدير التنفيذي لقطاع إدارة المتعاملين، ومحمد المعيني المدير التنفيذي لقطاع السياسات والتشريعات، وعباس مكي مدير إدارة العلاقات الخارجية، وسميرة عبدالرزاق مديرة إدارة العملاء، وفريدة فاضل مديرة إدارة البيانات الجمركية، فيما ضم الوفد الكوري ممثلين لكبريات الشركات الكورية من مختلف القطاعات الاقتصادية.

وقال مصبح: «نحرص على تطوير علاقاتنا مع التجار والشركات من مختلف دول العالم عبر مبادرة (ارتباط) من أجل التواصل الدائم بممثلي قطاعات الأعمال الأجنبية، والاستماع إلى مقترحاتهم لتطوير التعاون والتنسيق معهم بما يضمن تقديم أفضل الخدمات والتسهيلات الجمركية التي تحقق أهداف جمارك دبي والمتعلقة بتسهيل التجارة ودعم نمو دبي الاقتصادي».

وتشهد تجارة دبي وكوريا الجنوبية نمواً متصاعداً، حيث وصلت قيمتها في عام 2013 إلى نحو 27 مليار درهم مقابل نحو 23 مليار درهم في عام 2012 بنمو نسبته 18%؛ لذا تحرص في جمارك دبي على تعزيز نمو التبادل التجاري معها عبر تمكين التجارة الكورية من الاستفادة الفاعلة من تطور خدماتها الجمركية بكافة جوانبها، خصوصاً على صعيد سرعة تخليص الشحنات، لتوفير قيمة مضافة حقيقية تعزز عائد التجار والمستثمرين.

وشدد مصبح على أن العلاقات مع قطاع الأعمال الكوري تكتسب أهمية إضافية في ظل صعود موقع الاقتصادات الآسيوية - ومن أبرزها الاقتصاد الكوري - على خارطة الاقتصاد العالمي، والدور الحيوي لدبي في إطار هذه التحولات الاقتصادية كحلقة وصل أساسية بين الأسواق الآسيوية والأسواق العالمية، وفي مقدمتها الأسواق الغربية المتقدمة، مما يجعل الشراكة التجارية مع كوريا الجنوبية تحتل أهمية متصاعدة نحرص في جمارك دبي على دعمها عبر توفير أفضل مستوى من الخدمات الجمركية للتجار والشركات الكورية.

من جانبه، أعرب آن سيونغ دوو، عن تفاؤل بنتائج هذا الاجتماع، حيث تم خلاله توضيح وتسهيل العديد من القضايا المتعلقة بالإجراءات الجمركية والتجارية، الأمر الذي يسهل على قطاع الأعمال الكوري اتخاذ الإجراءات الصحيحة، خاصة فيما يتعلق بالمشاريع الجديدة التي يعتزم إطلاقها في دبي، مشدداً على أهمية التعاون مع جمارك دبي في إطار العمل على تعزيز التبادل التجاري بين الطرفين والاستفادة من دور دبي التجاري في دعم حركة التجارة الكورية عالمياً.

وتم خلال الاجتماع مناقشة أهم القضايا التي من شأنها أن تساهم في تطوير حجم التبادل التجاري بين الطرفين. وأكدت جمارك دبي خلال الاجتماع حرصها على تعزيز دور خدمة العملاء لديها في متابعة نمو التجارة مع كوريا الجنوبية، بما يضمن دعم تسهيل وتسريع الإجراءات وتقديم أفضل الخدمات. ودعت الجمارك، خلال الاجتماع، الشركات الكورية لتسجيل العلامات التجارية لمنتجاتها، والتعاون مع الدائرة في حملات توعية المجتمع حول أهمية حماية حقوق الملكية الفكرية التي تحرص الدائرة على تنظيمها بشكل مستمر، لتسليط الضوء على أهمية مكافحة التقليد والتصدي لتجارة البضائع المقلدة. (دبي-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا