• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تنطلق دورته العاشرة أكتوبر المقبل

فاطمة الجلاف: 10 فرق تتنافس في مهرجان دبي لمسرح الشباب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 أغسطس 2016

ظافر جلود (دبي)

يتطلع المسرحيون الشباب بالدولة إلى مهرجان دبي لمسرح الشباب الذي ينطلق في 22 أكتوبر المقبل، خلافاً لما تردد من شائعات حول تأجيله، في ندوة الثقافة والعلوم بدبي.

ويحتفي المهرجان الذي تنظمه هيئة دبي للثقافة والفنون، في دورته العاشرة، بنتاج الشباب عبر عروض مسرحية مهمة كونت عبر سنواتها الماضية كماً هائلاً من التجارب التي حققت تلامساً ونضوجاً مسرحياً، وكشفت العديد من الوجوه الجديدة التي أخذت موقعها في المسرح الإماراتي في مجال التأليف والإخراج والتمثيل.

وقالت فاطمة الجلاف، مدير إدارة المشروعات والفعاليات في هيئة دبي للثقافة والفنون رئيسة مهرجان دبي لمسرح الشباب، لـ«الاتحاد»: «إن الهيئة خاطبت الفرق المسرحية منذ شهرين تقريباً، وكان الجواب إيجابياً بمشاركة واسعة، حيث أبدت أكثر من عشر فرق رغبتها في الحضور والمنافسة على جوائز المهرجان»، وأضافت: «أعتقد أن ذلك مؤشر واضح على أهمية المهرجان للحركة المسرحية في الدولة، كما أنه يشكل رداً طبيعياً على الكثير مما يقال في هذا الصدد، ويؤكد شفافية المهرجان في التعامل مع المسرحيين الشباب».

وذكرت الجلاف أسماء الفرق التي أعلنت مشاركتها وهي: مسرح دبي الشعبي، مسرح دبي الأهلي، مسرح أبوظبي، مسرح عيال زايد، مسرح خورفكان، مسرح دبا للثقافة، مسرح دبا الحصن، مسرح الشارقة الوطني، مسرح رأس الخيمة الوطني، مسرح الفجيرة.

لافتة إلى أن إدارة المهرجان بدأت في اختيار لجنة التحكيم من نخبة من المسرحيين والنقاد من الإمارات وبقية دول الخليج والدول العربية، وستنطلق الحملة الإعلامية قبل وقت قريب من الافتتاح. واعتبرت رئيسة المهرجان أن الدورة العاشرة ستكون متميزة بكل شيء، حيث سيتم اختيار الشخصية المسرحية المكرمة، وستقام ورشة أولية لتقنيات المسرح يشارك بها مجموعة من الشباب، وعروض بلغات مختلفة، لفرق مسرحية من داخل الدولة، كما تمت دعوة مسرحيين خليجيين وعرب، ليساهموا في ليالي المهرجان وندواته الثقافية والمهنية، ولقاء الفنانين في جلسات يومية لتداول ما يطرأ من شؤون المسرح. وسيكون هناك ملتقى حواري مختلف عن الدورات السابقة، ليكون مفتوحاً بين المسرحيين تحت عنوان «رواد السوشيال ميديا» في المسرح وأهميته في تنوير التجارب المسرحية.

وحول الجوائز المالية وإذا كانت هناك تغييرات عليها قالت: هناك دراسة ونقاش لرفع نسبة معينة من الجوائز للفائزين في المهرجان، خاصة أن المهرجان سيمنح في دورته العاشرة بعضاً من جوائزه للفنانين العرب المسرحيين المقيمين بالدولة. وقد تقرر عرض المسرحيات سينمائياً بشكل يومي تقريباً، بالتعاون مع دور العرض السينمائية في دبي لإتاحة الفرصة أمام أكبر عدد من الجمهور لمشاهدة العروض، وتم الاتفاق مع سينما (ريل)، بالإضافة إلى برنامج تلفزيوني يومي يتابع العروض والندوات والملتقيات، وستصاحب المهرجان نشرة يومية توثيقية يساهم فيها الإعلاميون والنقاد، فيما يفتتح معرض لصور مسرحيات الدورات السابقة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا