• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الفريق قوامه 26 شخصاً من فئات عمرية مختلفة

«هايكنج الإمارات» يتحدى الجبال وقسوة الطبيعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 أغسطس 2016

هناء الحمادي (أبوظبي)

«المسير الجبلي» رياضة ممتعة، ومليئة بالتأمل المستوحى من الطبيعة وغرابة المكان، وظروف الطريق، وتحدي الصعود، ما يجعل ممارستها تجربة فريدة تبقى ذكرياتها زمناً طويلاً، وتجعل من المشاركين في هذه الرياضة محبين للطبيعة وعلى تواصل دائم معها، هذا هو واقع الحال مع فريق «هايكنج الإمارات» للمسير الجبلي، الذي يسيطر شغف الوصول إلى أعلى القمم الجبلية على سائر أعضائه الـ 26، ومنهم سالم الوشاحي الذي تطرق إلى عالم المغامرة والإثارة الذي عاشه مع رفاقه لدى السير بين الجبال.

روح الفريق

بالرغم من أن الموت محقق مع أدني خطأ يقوم به المتسلق، إلا أن فريق «هايكنج الإمارات» وعشاقه في تزايد دائم يسجلون الإنجازات بروح الفريق الواحد، وحب المسير الجبلي لديهم لم يقتصر على فصول الشتاء، بل كانت هناك رحلات عدة من المسير الجبلي خلال الأيام الماضية، ومنها رحلتان إلى وادي شوكة وسد حتا، بحسب الوشاحي، الذي أكد أن طموح فريق «هايكنج الإمارات»، المسير نحو الأماكن التي تتصف بجبالها ومنحدراتها وجمال طبيعتها، بهدف نشر هذه الرياضة في الإمارات التي أصبح الكثير من أفراد المجتمع على معرفة بها.

ويضيف: حب المغامرة وتسلق الأماكن المليئة بالمنحدرات الحادة، دفع بفريق هايكنج، إلى تنظيم رحلة المشي الطويلة الليلية في وادي شوكة بإمارة رأس الخيمة، ورغم ارتفاع درجات الحرارة خلال هذه الفترة إلا أن روح التحدي والإصرار على المسير وتحقيق النجاح هو هدف الفريق، موضحاً أن الرحلة بدأت في وادي شوكة الساعة 7مساء واستغرقت ساعتين.

وادي شوكة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا