• الأربعاء 24 ذي القعدة 1438هـ - 16 أغسطس 2017م

الملفات ما تزال شائكة

غموض موقف اللاعبين الأجانب في الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 يونيو 2017

علي معالي (الشارقة)

تبدو الأمور غامضة وغير واضحة في الشارقة، حيث لم يحدد النادي موعد ومكان إقامة معسكر الفريق الأول استعداداً للموسم الجديد، فضلاً عن عدم الإعلان عن الموقف النهائي من الأجانب، ومدى الاستعانة بأي منهم، بسبب الحالة السيئة والمستوى الضعيف الذي ظهروا به خلال الموسم المنتهي، ولن يستمر إلا الفنزويلي ريفاس مع «الملك»؛ لأن التعاقد معه لمدة موسمين، فيما لم يكشف النادي عن موقف ديجاو وأدريان وماسودا، وتؤكد المؤشرات عدم عودة ماسودا الياباني مجدداً، بعد المستوى الهزيل الذي ظهر به، لدرجة أن المدرب البرتغالي بيسيرو، لم يجد مكاناً له سوى اللعب في مركز المدافع الأيمن، لتواضع عطائه في الوسط.

ولم تتضح الملامح النهائية لإدارة الكرة بالنادي حتى الآن، وهو ما يجعل الجماهير الشرقاوية تعيش حالة من القلق مبكراً على الفريق، خاصة أن هناك العديد من الملفات الأخرى التي تتعلق باللاعبين المواطنين، ولم يتم الانتهاء منها، مثل الحارس محمد يوسف الذي لم يتم التوصل معه إلى اتفاق بشأن البقاء أو الرحيل من «قلعة الملك»، ونواف مبارك قائد الفريق وعنصر الخبرة المهم، والذي ينتظر التجديد من عدمه.

ومن المنتظر أن يعود بيسيرو الذي تم تجديد التعاقد معه لمدة موسم جديد إلى الشارقة في الأسبوع الأول من الشهر المقبل، لبدء مرحلة الاستعداد للموسم الجديد، وجدد النادي لوليد أحمد لاعب الوسط حتى الآن ولمدة موسم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا