• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

9 آلاف عامل لتنفيذ المشاريع في وقت واحد

«الأحواض الجافة» تنفذ 37 مشروعاً بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 أبريل 2015

دبي وام

دبي (الاتحاد)

تنفذ مجموعة الأحواض الجافة العالمية 37 مشروعاً في وقت واحد بدبي، محطمة الرقم القياسي الذي سجلته سابقاً والبالغ 35 مشروعاً.

ويأتي تسجيل هذا الرقم القياسي الجديد ليعكس تصاعد الطلب على الخدمات التي توفرها مجموعة الأحواض الجافة العالمية من جانب شركائها الاستراتيجيين بفضل اتباعها مبادرات تسويقية جريئة وخطط أعمال قوية الأمر الذي عزز مصداقيتها في أوساط الشركات الرئيسية المالكة للسفن والمدراء التنفيذيين والإداريين.

ولعب الفريق التجاري والتسويقي في المجموعة دوراً حيوياً في الفوز بهذه المشروعات المتميزة ورافق ذلك تقديم فرق الإنتاج خدمات عالية الحرفية والتخصص وتضافرت هذه المقومات معا في ترسيخ المكانة القيادية لمجموعة الأحواض الجافة العالمية بوصفها الخيار الأكثر تفضيلا في الصناعات البحرية والملاحية. يشار أن لدى مجموعة الأحواض الجافة العالمية منشآت ومرافق متطورة وحديثة وبنى تحتية من الطراز العالمي الأمر الذي عزز إمكاناتها على تزويد الأصول البحرية حول العالم المقدر قيمتها بالمليارات بخدمات عالية الجودة من شأنها أن تسهم في تعزيز قدرات الشركات المستفيدة من هذه الخدمات إلى أقصى حد ممكن في الوقت الذي تحافظ فيه المجموعة على تطبيق أعلى معايير الجودة بما يجعلها قادرة على خدمة الأصول البحرية حول العالم بشكل كفؤ وفعال.

وارتفع معدل إنجاز المجموعة في عمليات إصلاح وصيانة السفن منذ يناير من العام 2015 بنسبة 33%، الأمر الذي انعكس في زيادة أعداد السفن المغادرة خلال شهر مارس الماضي، وتعكف قوة عمالة يزيد عددها على 9 آلاف عامل على تنفيذ 37 مشروعاً في آن واحد، كما تمكنت المجموعة من إكمال أعمال الرسو لثمانية سفن خلال الفترة ذاتها مظهرة في هذا المجال مهارات فائقة وقدرات متميزة على التخطيط والتجهيز.

وتنفذ المجموعة هذه المشروعات العديدة مستندة إلى وعي العاملين فيها بأهمية تحويل التحديات إلى فرص لتحقيق النجاح وإيمانهم العميق بأهمية التخطيط المتقن لعمليات الرسو وتطبيق تدابير فاعلة لخفض التكاليف وتوزيع مهام العمل لتحقيق أقصى إنتاجية ممكنة الأمر الذي يظهر امتلاك المجموعة الجاهزية والاستعداد الكاملين والكفاءة العالية في التعامل مع هذا العدد الضخم من المشاريع الذي يؤمن لها انتعاشا في حجم أعمالها وذلك في مواجهة ما تشهده الأسواق من ظروف صعبة.

وتقدم الأحواض خدماتها إلى خيارات متنوعة من طرازات السفن بما في ذلك سفن الحاويات ومنصات الحفر البحرية وناقلات الغاز الطبيعي والجرافات وجاء تحقيقها لهذا الرقم القياسي من المشاريع بفضل طلبيات شركائها وفي مقدمتهم شركات « شيفرون للشحن « و» تكنيب « و» شلف دريلينج» و» سايبم « و» الحفر الوطنية « و» إكسيليريت إنرجي» و» أرامكو السعودية « و» ابان «.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا