• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

رئيس الموارد البشرية في بنك الفجيرة الوطني:

800 ألف وظيفة في القطاع الخاص يمكن أن يشغلها مواطنون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 أغسطس 2016

حسام عبد النبي (دبي)

يبلغ عدد الوظائف في القطاع الخاص 3,8 مليون وظيفة منها 800 ألف وظيفة على الأقل يمكن أن يشغلها مواطنون، لكن عدد الإماراتيين الموظفين في القطاع الخاص لا يتجاوز حالياً 30 ألف مواطن، حسب تقديرات عبدالله العطر، رئيس إدارة الموارد البشرية في بنك الفجيرة الوطني. وأرجع ذلك إلى أن شريحة كبيرة من المواطنين الإماراتيين لا تزال تعتبر أن القطاع الحكومي أكثر جاذبية، لأسباب عدة تتراوح من مزايا التوظيف الممتازة التي يقدمها القطاع العام إلى انعدام الوعي حول الفرص المتاحة في القطاع الخاص.

وأكد العطر، في حوار مع «الاتحاد» أن نظام التوطين الجديد في القطاع المصرفي والذي تم اعتماده من الحكومة الاتحادية ويتوقع أن يتم تطبيقه في بداية العام المقبل، يعد خطوة مهمة نحو الالتزام بالجودة وليس الكمية في عملية التوطين.

وأوضح أن نظام التوطين الجديد يقوم على النقاط، بهدف تحفيز الشركات بالتركيز على الجودة بدلاً من التفكير في بلوغ مستوى الحصص عند توظيف المواطنين الإماراتيين، منوهاً أن النقاط ستمنح إلى الشركات التي تستوفي سلسلة من معايير التوطين، التي تتراوح بين عدد ساعات التدريب لكل موظف إلى عدد الإماراتيين المعينين في مناصب إدارية عليا.

وبين أنه لتشجيع مشاركة المواطنين الإماراتيين في القطاع الخاص، تم اقتراح نظام الحصص الجزئي (الكوتا)، الذي يفرض توظيف نسبة دنيا محددة من المواطنين الإماراتيين يتم توظيفها في القطاع الخاص، حيث طبق هذا النظام في بادئ الأمر على القطاع المصرفي.

وأشار إلى أن القانون الذي صدر في عام 1996 فرض أن يكون 4% على الأقل من موظّفي البنك إماراتيين، على أن تزداد هذه النسبة سنوياً، ثمّ تم توسيع نطاق هذا النظام في أواخر عام 2010، عندما أعلنت وزارة العمل أنّ الإماراتيين يجب أن يستأثروا بنسبة لا تقل عن 15% من موظفي كل شركة مقرها دولة الإمارات، لافتاً إلى أن استقطاب المواهب الإماراتية لا يزال يشكل تحدياً ملحوظًا من قبل القطاع الخاص نتيجة لأسباب مختلفة تبدأ من تباين التوقّعات بين الأفراد والشركة، وخيبة أمل الإماراتيين بسبب غياب الفرص المهنية على المدى الطويل بنظرهم، وصولاً إلى الشركات التي تبدي تركيزها على العدد أكثر من الجودة لتحقيق أهداف التوطين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا