• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مساعدة الأندية في التجهيز للموسم الجديد

النومان: تحويل 30% من ميزانية الشارقة والشعب واتحاد كلباء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 أغسطس 2016

عماد النمر (الشارقة)

أكد عبد العزيز النومان أمين عام مجلس الشارقة الرياضي، أن المجلس حوّل 30% من ميزانية أندية الشارقة والشعب واتحاد كلباء إلى الأندية التي تسلمت المبلغ فعلاً، إضافة إلى صرف رواتب شهرين للاعبي هذه الأندية، وذلك من أجل المساعدة في التجهيز للموسم الجديد الذي يتطلب الكثير من الأموال لمواجهة أعباء التعاقدات والمعسكرات الداخلية والخارجية، مشيراً إلى أن تحويل هذه المبالغ تطلب عملاً كبيراً من الإدارة المالية المركزية، حيث تتعارض مواعيد الأندية مع الميزانية العامة للدولة التي ترتبط بالسنة الميلادية، وبالتالي فإن تقديم الميزانية في هذا التوقيت يحسب للإدارة المالية التي نقدم لها كل الشكر والتقدير، وعلى رأسها الشيخ محمد بن سعود القاسمي، ووليد الصايغ مدير الإدارة المالية المركزية، بتفهمها طبيعة عمل الأندية، وبدء موسمها الرياضي وضرورة توفير السيولة المالية لها في هذا التوقيت، بعيداً عن مواعيد الموازنة العامة.

وأشار النومان إلى أن مجلس الشارقة أجرى دراسة مالية دقيقة على مدار الفترة الماضية، من أجل حل المشكلة المالية للأندية خصوصاً في بداية الموسم وكذلك في فترة الانتقالات الشتوية، ورأينا أن يتم تحويل ثلث الميزانية لأندية الشارقة والشعب واتحاد كلباء، قبل بدء الموسم، أما بقية الأندية فقد ارتأت أن يتم العمل معها بالنظام السابق نفسه، بتحويل ميزانيتها شهراً بشهر، نظراً لاختلاف طريقة العمل والالتزامات، ونحن سعداء جداً بالوصول إلى هذه النتيجة التي منحت الأندية الثلاثة دفعة كبيرة لتجهيز فرقها للموسم الجديد، سواء في دوري المحترفين للشارقة واتحاد كلباء أو دوري الدرجة الأولى للشعب.

وشدد النومان على أن مجلس الشارقة الرياضي سعى لتحقيق الاستقرار داخل الأندية سواء الاستقرار الإداري أو المالي، وتحقق هذا الهدف على أرض الواقع حالياً، وقال: زرت نادي الشارقة، والتقيت مع الإخوة أعضاء مجلس الإدارة، وتعرفت على آخر استعدادات النادي، سواء الفريق الأول لكرة القدم أو المراحل السنية، أو بقية قطاعات العمل في النادي، والحمد لله رأيت جميع أعضاء مجلس الإدارة موجودين، من أجل تسيير أعمال النادي، وكذلك حضرت اجتماعاً لمجلس إدارة نادي الشعب، حيث أعتبر نفسي واحداً منهم، ويجب أن نوجد معهم للشد من أزرهم، ومعرفة معوقات أو مشاكل العمل، من أجل الوصول إلى الحلول التي تساعد هذه الأندية على القيام بدورها الرياضي والمجتمعي، تحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الذي يؤكد دائماً أن الأندية بيت الشباب الرياضي، ومنها تنطلق نهضة المجتمع المدني.

وأشار إلى أن العلاقة بين مجلس الشارقة والأندية هي شراكة وتعاون كبير، حيث يحرص المجلس على تذليل الصعوبات للأندية كافة، ومساعدتها على النجاح، ودائماً المجلس يطمئن على الأمن والسلامة في الأندية، ويقدم كل إمكاناته للتقدم رياضياً ومجتمعياً.

وحول قرار اتحاد كرة القدم بفرض رسوم 2% على تسجيل عقود اللاعبين واعتراض أغلب الأندية على ذلك، بداعي أن ذلك سوف يزيد من أعباء هذه الأندية المالية، قال النومان: في مجلس الشارقة الرياضي نرى أنه قرار سليم، وندعم القرار الذي سيصب في مصلحة الجميع، حيث إن المبالغ المحصَّلة سوف تعود على الأندية والمنتخبات، لأن جميع دخول الاتحاد تعود إلى الأندية التي هي أساس اتحاد الكرة، وكذلك منتخباتنا الوطنية والحكام والأجهزة الفنية وهكذا، لذلك نتفهم القرار ونؤيد تطبيقه، ولو نظرنا في العالم نجد أن هناك رسوماً وضرائب تُفرض على عقود ودخول اللاعبين في دول العالم كافة، وبالتالي فما يطلبه اتحاد الكرة يعتبر أمراً طبيعياً، ولا شك أن الأندية هي صاحبة الرأي الأول في ذلك من خلال الجمعية العمومية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا