• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

الأيام المقبلة ستكشف كمية الضغط التي ستضعها واشنطن على الدوحة

«ذا هيل» الأميركية: السياسات الجدلية للدوحة وصلت إلى نقطة «الغليان» بسبب دعم الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 يونيو 2017

واشنطن (وكالات)

كتب مؤسس ورئيس لجنة العلاقات السعوديّة الأميركيّة في واشنطن، والمعروفة اختصاراً باسم «سابراك»، سلمان الأنصاري، مقال رأي في صحيفة «ذا هيل» الأميركيّة يستعرض فيه الأسباب التي تجعل من قطر مشكلة ليس لجيرانها العرب لكن للولايات المتحدة أيضاً. وقال «الدوحة «تفيض» بالسياسات الجدلية في عدة مجالات أهمها على المستوى السياسي الداخلي وعلى مستوى تمويلها للإرهاب. لكنّ هذه السياسات وصلت إلى نقطة «الغليان» بسبب دعم قطر للإرهاب الإقليمي والدولي».

وذكّر الأنصاري بأن السعودية والإمارات والبحرين ومصر واليمن وموريتانيا والمالديف ردّت على سلوك الدوحة بقطع جميع العلاقات الدبلوماسية معها مرجحاً التحاق مزيد من الدول بمسار معاقبة قطر.

وأشار إلى أنه تاريخياً، شهدت هذه الدولة الصغيرة خمسة انقلابات سياسية في خمسين سنة، بمعدل انقلاب كل عشر سنوات، والعلاقة بين هذه الانقلابات وعائلة آل ثاني أصبحت جزءاً راسخاً من «فلسفتها السياسية الداخلية»، لكنّ مشكلة قطر الخطيرة بدأت حين أطاح الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، والد الحاكم الحالي الشيخ تميم، بأبيه سنة 1994. وحاولت قطر تصدير هذا النوع من الممارسات إلى الدول المجاورة، ظناً منهم أنها ستصنع موقفاً أقوى لقطر ويجعلها تكسب مزيداً من النفوذ.

وأضاف في مقاله: راهنت الدوحة على نجاح الإسلاميين في العالم العربي فراحت تؤمّن دعماً جليّاً للإخوان، وبدأ ذلك مع تسعينيات القرن الماضي، حين كان الإعلام العربي ضعيفاً بل غائباً. لذلك استغلّت قطر هذا الفراغ الإعلامي فأطلقت قناة الجزيرة لدعم الشعوب، لكن في حقيقة الأمر، كانت تدعم حصراً الثورات للإطاحة بالحكّام العرب واستبدالهم بحكام إسلاميّين وخصوصاً من الإخوان.

وقال الأنصاري: الجزيرة كانت أيضاً أول منصة لبث فيديوهات القاعدة وعملياتها وخطابات زعمائها بمن فيهم أسامة بن لادن، وألّبت أيضا الرأي العام العربي ضدّ أميركا فيما انتقدت الرياض لسماحها بوجود قواعد عسكرية في السعودية، وقامت بضخّ مشاعر العداء لدى المسلمين تجاه السعوديّة عبر الادعاء بأنّ الأخيرة «خانت» الأمة الإسلامية لسماحها بالوجود العسكري الأميركي في المنطقة، فيما نجحت قطر في إقناع الأميركيين، بعدما أغلقوا قواعدهم العسكرية في السعودية، كي يفتتحوا مراكز عسكرية لهم على أراضيها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا