• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

21 إصابة بالجمرة الخبيثة في أقصى شمال روسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 03 أغسطس 2016

موسكو (أ ف ب)

أُصيب 21 شخصاً على الأقل بمرض الجمرة الخبيثة (انتراكس) في أقصى الشمال الروسي، حيث توفي فتى (12 عاماً) على ما أعلنت السلطات المحلية أمس.

وقالت المتحدثة باسم منطقة يامالو-نينيتس «للأسف تأكد تشخيص 20 شخصا» موجودين حالياً في المستشفى. وتوفي فتى أمس الأول لإصابته بهذا المرض القاتل الذي لم تسجل أي إصابة به منذ 75 عاماً في هذه المنطقة التي تبعد نحو ألفي كيلومتر شمال شرق موسكو والمأهولة في جزء منها بسكان رحل يمارسون الصيد والقنص، ويربون غزلان الرنة القطبية. وتعزو السلطات انتشار الجمرة الخبيثة لأول مرة منذ 1941 إلى موجة حر غير اعتيادية مع درجات حرارة تتجاوز الـ 35 درجة تسببت بإذابة طبقة الجليد، وكشف جيفة غزال تحمل الجرثومة. وأوضحت السلطات الصحية «أن بكتيريا الجمرة الخبيثة تبقى حية في الأرض الدائمة التجمد لأكثر من قرن».

والجمرة الخبية أو انتراكس مرض قاتل يصيب البشر والحيوانات. والبكتيريا المسببة له توجد في الطبيعة، وتعد سلاحاً جرثومياً، لأنه يمكن أن ينتشر بسهولة عن طريق استنشاق غبار يحتويها.

وتوجهت وزيرة الصحة الروسية فيرونيكا سكفورتسوفا إلى المنطقة التي وضعت قيد الحجر الصحي منذ أسبوع إثر إصابة قطعان من الغزلان بالانتراكس. إلى ذلك أعلنت وزارة الدفاع أنها أرسلت أكثر من مئتي اختصاصي مع مروحيات وطائرات من دون طيار لتطهير المنطقة وإحراق جيف الحيوانات المصابة. وتم إجلاء حوالي 160 من مربي الغزلان، كما نفق أكثر من 2300 غزال مصاب.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا