• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الكنيسة الأرثوذكسية الهندية تشيد بسجل الإمارات في الحرية الدينية وحقوق الإنسان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 أبريل 2014

أشاد الأب باسيليوس مار توما بولس الثاني رئيس الكنيسة الهندية الأرثوذوكسية، بسجل دولة الإمارات في مجال التسامح والحرية الدينية. ووجه الأب باسيليوس في كلمة أمام أبناء الجالية الهندية بالكنيسة الأرثوذكسية بدبي بمناسبة عيد القيامة، الشكر لقادة وحكام الإمارات على حسن استضافتهم ورعايتهم للعمالة الأجنبية الوافدة التي تنتمي لأكثر من 200 جنسية من مختلف أنحاء العالم، مشيراً إلى أن دولة الإمارات التي تعد واحدة من كبريات الدول المستقبلة للعمالة الأجنبية في المنطقة، توفر للمقيمين على أراضيها المناخ الملائم للتعايش في سلام ومحبة.

وأكد الأب باسيليوس أن مناخ التسامح والحرية الدينية الذي تعيشه الإمارات جعلها واحة للسلام والاستقرار، في وقت تشهد فيه العديد من دول المنطقة صراعات ونزاعات ساخنة، مشيرا إلى أن الإمارات تعد نموذجا يحتذى به على مستوى العالم في التسامح والحرية الدينية والتعايش بين مختلف الديانات والجنسيات.

وقال الأب باسيليوس إن تعاليم المسيحية تحث أبناءها على إظهار الولاء والطاعة لحكام وسلطات الدول التي يعيشون فيها والصلاة من أجلهم، مشيرا إلى أن الكنيسة الأرثوذكسية الهندية أقامت صلاة خاصة من أجل التضرع لله، لأن يمن بالصحة والعافية على صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة حفظه الله، وبدوام التقدم للدولة وازدهارها.

وأشار الأب باسيليوس إلى أن هدف ومنهج جميع الأديان هو تحقيق سعادة الإنسان، ونشر المحبة والسلام والتعاون والأخوة بين جميع شعوب الأرض. (دبي - الاتحاد).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض