• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

اليـابان تحـذر من نزاع بسبب سياسـة الصـين «العــدوانية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 03 أغسطس 2016

طوكيو (أ ف ب)

حذرت وزارة الدفاع اليابانية في تقييم أمني نشر أمس، من أن سياسة الصين «العدوانية» بشأن الخلافات البحرية في آسيا يمكن أن تفضي إلى نزاع، فيما دعا وزير صيني إلى الاستعداد لخوض «حرب الشعب في البحر».

وتعلن الصين سيادتها شبه الكاملة على بحر الصين الجنوبي، ما يثير خلافات مع الدول المشاطئة، وهي الفلبين وفيتنام وماليزيا وسلطنة بروناي. وأنشأت بكين جزراً اصطناعية نشرت فيها منشآت عسكرية لدعم مطالبها.

وقالت الحكومة اليابانية: «إن الصين لا تزال تتصرف بأسلوب سلطوي وخصوصاً في المسائل البحرية، حيث تخالف مصالحها مصالح الآخرين، وتحاول تغيير الوضع القائم بالقوة».

وأضافت في «الكتاب الابيض»: «إن بكين تتصرف بشكل (خطير)، وقد يكون لذلك (عواقب لا يمكن التكهن بها)».

ونشرت وزارة الدفاع التقرير إثر القرار الصادر عن محكمة التحكيم الدائمة في لاهاي، والذي قضى بأن بكين ليس لها «أي حقوق تاريخية» تبرر مزاعمها بالسيادة على بحر الصين الجنوبي.

من ناحيته، نقل الإعلام الرسمي الصيني عن وزير الدفاع تشانج وانكوان دعوته إلى الاستعداد «لخوض حرب الشعب في البحر» لمواجهة التهديدات البحرية وحماية السيادة.

ودعا تشانج إلى «الاعتراف بخطورة وضع الأمن القومي، خاصة التهديد من البحر»، بحسب وكالة الصين الجديدة.

ونقل عنه قوله خلال جولة في مقاطعة شيجيانغ الساحلية «إن على الجيش والشرطة والشعب الاستعداد للتعبئة للدفاع عن السيادة القومية ووحدة الأراضي».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا