• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

حملة التطهير تتواصل وتشمل حكام كرة قدم وموظفين صحيين

أردوغان يتهم الغرب بدعم الإرهاب والانقلابات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 03 أغسطس 2016

إسطنبول (وكالات)

شن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أعنف هجوم على الغرب منذ محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا، متهماً البلدان الغربية بدعم «الإرهاب» والانقلابيين. فيما تواصلت حملة التطهير على خلفية الانقلاب الفاشل لتطال مسؤولين رياضيين وحكام كرة قدم وأطباء في مستشفيات حكومية وعسكرية.

وقال أردوغان في خطاب بأنقرة، رداً على انتقادات الولايات المتحدة وأوروبا حول حجم عمليات التطهير بعد الانقلاب الفاشل في 15 يوليو، إن «الغرب يدعم ويا للأسف الإرهاب ومدبري الانقلاب»، مؤكدا أن سيناريو الانقلاب الفاشل «أعد في الخارج».

وانتقد الرئيس التركي من جهة أخرى قرار ألمانيا منعه من التحدث عبر الفيديو إلى مناصريه خلال تظاهرة نظمت الأحد في كولونيا، كما انتقد برلين لأنها سمحت ببث كلمة عبر الفيديو لقادة من حزب العمال الكردستاني الذي يقاتل الجيش التركي منذ انهيار وقف إطلاق النار في يوليو 2015.

ووصلت عملية التطهير التي بدأت بعد الانقلاب، أمس إلى القطاع الصحي، حيث صدرت مذكرات توقيف في حق 98 عضوا من موظفي أكبر مستشفى عسكري في أنقرة، وبعد عملية دهم قامت بها الشرطة أوقف خمسون موظفاً في أكاديمية جولهان الطبية العسكرية على ذمة التحقيق، ومنهم أطباء عسكريون.

وأوضح مسؤول تركي طلب عدم الكشف عن هويته، أنهم مشبوهون بتسهيل تسلل أنصار جولن إلى الجيش وتقدمهم السريع في التراتبية العسكرية، وقال «ثمة عناصر قوية تشير إلى أن عناصر شبكات جولن قد تسللوا إلى هذه المؤسسة الطبية لإبطاء تقدم منافسيهم في الجيش والسماح لأنصارهم بالتقدم سريعاً في مجالاتهم». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا