• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أنباء عن علاقة مصاهرة تربطه بالرئيس

السبسي يرشح وزيراً من الحكومة المقالة لرئاسة الوزراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 03 أغسطس 2016

ساسي جبيل (تونس)

ينتظر أن يكون اجتماع اليوم الأربعاء بين الرئاسة التونسية والقيادات الحزبية لتسعة أحزاب ولمنظمات تونسية حاسما في اختيار رئيس لحكومة الوحدة الوطنية وفي تحديد هوية رئيس الحكومة التونسية المقبل. وبعد حجب الثقة عن حكومة الحبيب الصيد أشارت مصادر مشاركة في المفاوضات أن يوسف الشاهد هو مرشح الرئيس الباجي قايد السبسي. والشاهد قيادي في حزب «نداء تونس» صاحب الأغلبية البرلمانية في انتخابات العام 2014 بـ89 نائبا قبل أن ينقسم إلى حزبين (النداء والمشروع). وكان البرلمان قد حجب الثقة عن حكومة الصيد يوم السبت الماضي قائلا إنها فشلت في تحقيق تقدم في الإصلاحات ومكافحة الفساد بعد مبادرة تقدم بها الرئيس السبسي قبل شهرين لتشكيل حكومة وحدة وطنية تكون أكثر جرأة في تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية وفرض هيبة القانون في مواجهة موجة من الاعتصامات والإضرابات. وقالت مصادر من داخل المفاوضات إن ترشيحات رئاسة الحكومة منحصرة إلى جانب يوسف الشاهد في كل من سليم شاكر وأحمد نجيب الشابي وعبد الكريم الزبيدي.

وكان الشاهد المولود عام 1975 يشغل منصب وزير التنمية المحلية، ووزير دولة للفلاحة في الحكومة المقالة. وهو أستاذ جامعي وخبير دولي في السياسات الفلاحية، تحصل على الدكتوراه في العلوم الفلاحية، من المعهد الوطني الفلاحي بباريس العام 2003، بعد أن سبق وحصل سنة 1999 على شهادة العلوم المعمقة في اقتصاد البيئة والموارد الطبيعية. كما حصل على شهادة مهندس في الاقتصاد الفلاحي من المعهد والوطني للعلوم الفلاحية سنة 1998.

وعمل الدكتور يوسف الشاهد من 2000 إلى 2005 كخبير دولي في السياسات الفلاحية لدى عدد من المنظمات الفلاحية الدولية كالاتحاد الأوروبي ومنظمة الأمم المتحدّة للأغذية والزراعة، واختص منذ سنة 2003 في متابعة السياسات الفلاحية بتونس والمغرب بالتنسيق مع وزاراتي الفلاحة بالبلدين، كما كان له دور كبير في وضع وتخطيط سياسات التعاون في ميدان الأمن الغذائي وتطوير الشراكة الفلاحية بين تونس والولايات المتحدة. وعمل الشاهد أستاذاً مساعداً بجامعة «ران 1» بفرنسا 2002/‏2003، قبل أن يشتغل أستاذاً من 2003 إلى غاية 2009، بالمعهد الأعلى الفلاحي بفرنسا.

‬‬‬وقالت مواقع إخبارية محلية إن الشاهد تربطه علاقة مصاهرة برئيس الجمهورية. وعلى الفور أثار مقترح تعيين الشاهد رئيسا للوزراء حملة انتقادات واسعة شنها نشطاء على تويتر وفيسبوك عنوانها «نسيبك(صهرك) في دارك» في إشارة لرفض التعيين. ‬‬‬ويواجه السبسي أيضا حملة شرسة بسبب ابنه الذي يتزعم حزب نداء تونس والذي أسسه الرئيس نفسه قبل أربع سنوات. ويتهمه خصومه بأنه يسعى لتوريث ابنه وهو ما ينفيه الرئيس والمقربون منه.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا