• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

هدوء نسبي في المخيم وتحذير من لجوء النظام للتصعيد

«داعش» يتراجع بنسبة 90% في اليرموك ويسلم مواقع لـ«النصرة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 أبريل 2015

بيروت (وكالات)

تراجعت حدة الاشتباكات في مخيم اليرموك جنوب دمشق بين «أكناف بيت المقدس» و«داعش»، فيما أفادت مصادر أن التنظيم الإرهابي سلم نقاطاً أخلاها في المخيم «هدية» لجبهة «النصرة». وكان التنظيم المتطرف قد اقتحم المخيم الأسبوع الماضي، وسيطر على أجزاء كبيرة منه بعد اشتباكات مع فصيل «أكناف بيت المقدس» المعارض الموجود في المخيم والذي يضم مقاتلين فلسطينيين وسوريين. من جهتها، حذرت المعارضة من احتمال استغلال القوات الحكومية زيارة نائب المبعوث الأممي رمزي عز الدين المرتقبة لدمشق الأسبوع الجاري، لبحث وضع اليرموك، ومهاجمة مخيم اليرموك للاجئين المحاصر بين نيران «داعش» والنظام. وأعرب أيمن أبو هاشم الذي يرأس إحدى لجان اللاجئين الفلسطينية في حكومة المعارضة السورية المؤقتة، عن مخاوفه إزاء قيام النظام السوري بتصعيد الوضع أكثر في المخيم، مبيناً أن النظام «دائماً ما يضع عراقيل». وقال أبو هاشم إن الهدوء يسود المخيم بعدما تراجع مقاتلو «داعش» عن 90% تقريباً من المخيم، وسلموا مواقعهم لجبهة «النصرة». وأضاف أن وجود «داعش» مقتصر حالياً على منطقة صغيرة قرب مستشفى فلسطين، أحد مستشفيين في الجزء الجنوبي من المخيم.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا