• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

جواردادو : لست مشغولاً بإمكانية المشاركة مع منتخب المكسيك في مونديال البرازيل المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 أبريل 2014

اعترف المكسيكي أندريس جواردادو بأن منتخب بلاده، الذي سيخوض في غضون أقل من شهرين بطولة كأس العالم لكرة القدم في البرازيل، لا يمثل «أولوية» بالنسبة له.

وأوضح لاعب باير ليفركوزن خلال مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية، تحدث خلالها عن تجربته في ألمانيا وطموحات المكسيك في المونديال ورفض زميله كارلوس فيللا الانضمام إلى المنتخب: «لا يمكنني التعامل مع بطولة لا أعرف إذا ما كنت سأشارك فيها أم لا، على أنها أولوية»، وقال جواردادو إنه ليس لديه «أي توقعات» بشأن السفر إلى البرازيل».

وأوضح: «إذا ما تم النظر للمونديال، سأحاول القيام بما هو أفضل مع المنتخب، لكن في الوقت الحالي، فإنني حقاً لا أفكر في ذلك».

وأضاف: «أفضل تركيز عقليتي على مشواري، وعلى أن تأتي الأمور وحدها، لحسن الحظ، شاركت في مونديالين بالفعل».

وبعث المدير الفني ميجل إيريرا برسائل عديدة تشير إلى استدعاء جواردادو، لكن الدولي (27 عاماً) فقد جانباً من فرصه، بعد إعارته من فالنسيا الإسباني، حيث كان لاعباً أساسياً، إلى باير ليفركوزن الألماني، حيث شارك في مباريات قليلة وأصيب بتمزق عضلي لا يزال يتعافى منه.

ومع ذلك، أعرب جواردادو عن «سعادته الغامرة» بانتقاله إلى ألمانيا، وقال: «كانت لديّ رغبة كبيرة للقيام بهذه التجربة، وتجربة كرة قدم مختلفة، والتعرف على ثقافة أخرى وبلد آخر».

وأوضح: «بالطبع كنت أرغب في لعب المزيد، لكن ذلك كان جزءاً من المخاطر التي نتعرض لها وكنا نعي ما قد يحدث». كما ساند لاعب أطلس وديبورتيفو لا كورونيا السابق، قرار كارلوس فيللا برفض اللعب للمنتخب، وقال: «لو لم أكن أعرفه لأصابتني الدهشة، لكن بما أنني أعرفه فلست مندهشاً، أعرف طبيعته، أعرف طريقة تفكيره، وأتفهمه تماماً.

الكثيرون يعتقدون ذلك لأنهم لا يعرفونه ولا يعرفون طبيعته».

واكتفى فيللا مهاجم ريال سوسيداد بأن يوضح في رسالة أنه لم يكن «في أفضل مستوياته ذهنيا» كي يلعب مع المكسيك، ولم يرغب جواردادو في الكشف عن مزيد من التفاصيل «إذا كان هو لم يرغب في الحديث عن السبب، فأنا لن أتحدث، لست شخصاً مخولاً بالتحدث في هذه الموضوعات، لديه أسبابه، وإذا ما أراد الحديث يوماً، سيتحدث». (برلين- د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا